أحمد الأيوبي.. عميل المخابرات السورية في لبنان يتطاول على الحريري!

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

كل يوم يخرج إلينا بوق من هنا وأخر من هناك متطاولاً على من يعمل دون كلل في لبنان مهدداً أمنه وأمن عائلته لمساعدة الرئيس سعد الحريري على إدارة ملفات الحكومة اللبنانية وتيار المستقبل والعلاقات مع الأفرقاء السياسيين.

مؤخراً بدأ شبيح النظام السوري أحمد الأيوبي يروج لشائعات خبيثة تتهم نادر الحريري بلقاء وزير خارجية الأسد في سورية في محاولة مستميتة من الأيوبي للتصعيد وبإستمرار بحملته ضد الرئيس الحريري وفريق عمله الذين رفضوا أي علاقات مع النظام السوري على كافة المستويات.

الأيوبي الذي يعرفه أبناء طرابلس والشمال كمخبر إبان الإحتلال السوري للبنان وشارك بتسليم عشرات اللبنانيين لأجهزة المخابرات وعمل مع أجهزة أمنية تابعة لحزب الله في أوقات مختلفة كمخبر أيضاً وساعد على تسليم المتعاطفين مع الثورة السورية والمعارضين للنظام في شمال لبنان عبر تقديم لوائح أسماء كاملة قام بتسليمها في مطعم الساحة على طريق المطار والذي يعتبر على مشارف الضاحية الجنوبية لبيروت.

إن المطلعين عن قرب على أحمد الأيوبي يعرفون جيداً أنه مأجور يعمل لمن يقدم له الدعم المادي أكثر، وهو الذي تخلى عن أطفاله وحرم صغيره سعد من المدرسة والطعام وزوجته من النفقة ليخرج على وسائل الإعلام محاضراً بالعفة والأخلاق وهو أخبث الناس وأكثرهم شراً وتحريضاً.

سيبقى أمثال الأيوبي في الدرك الأسفل من النار مع الشياطين الذين يساعدونهم على فبركاتهم وتلفيقاتهم للشائعات وسيبقى فريق عمل سعد الحريري مستمر بالنجاح في نقل لبنان إلى المستقبل الذي يحقق تطلعات الشعب اللبناني ويحاسب الزعران أمثال الأيوبي الذي وصفه يوماً الكاتب والمحلل السياسي جيري ماهر بالمؤمن العكروت.

يشار الى ان احمد الايوبي معروف بين الطرابلسيين بكثرة تحرشه بالسيدات وهنا ننشر صورة له مسربة قام بإرسالها الى سيدة من بيروت في محاولة يائسة من هذا الشبيح للإيقاع بها.

الكاتب: محمد الفليطي

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً