بالفيديو: أرادت اختبار إخلاص حبيبها مع فتاة فاتنة… فانقلب السحر على الساحر

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أرسلت صديقة قلقة عارضة سرية فاتنة لمغازلة صديقها لاختبار ولائه ، ولم تنته بشكل جيد بالنسبة لها.

أرادت فتاة أميركية أن تختبر إخلاص حبيبها لها بعدما ظنّت بأنه سيتقدم لخطبتها لأنها لاحظت بحثه عبر الإنترنت عن خواتم للخطوبة.

وقررت الفتاة، التي لم يذكر إسمها، الاستعانة بقناة شهيرة لاكتشاف الخائنين على موقع يوتيوب تدعى “To Catch A Cheater”، حيث تقوم هذه القناة بإرسال عارضة أزياء إلى الرجل الضحية لاكتشاف استعداده للخيانة.

يظهر الفيديو الزوج يمزح أثناء تبادل حسابات Instagram ، وفي وقت واحد ، حتى الرقص معا.

لكن الرجل ظل طوال اللقاء يذكر “صديقته”.

وفي التفاصيل، أرسل البرنامج فتاة من فريق العمل إلى حبيب الشابة الذي كان يجلس في مقهى، وبدأت تتحدّث معه، في وقت كانت صديقته تشاهد من بعيد.

واللافت أنه عندما أخبرت عارضة الأزياء الشاب بأنها ليست مرتبطة، أجابها بأنه مرتبط بفتاة أخرى منذ سنتين وهي حامل، وينوي التقدم لخطبتها.

ولكن المفاجأة هي أن الفتاة التي تحدث عنها الشاب، ليست حبيبته التي قررت اختبار إخلاصه لها.

ومع إقتراب نهاية المقطع الذي كان يتم تصويره تصل صديقته إلى المقهى ، وبدا جلياً بأنها ليست المرأة التي تقوم بمشاهدة الفيديو.

“من ذاك؟” تقول المرأة وهي تشاهد في رعب.

يزداد الأمر سوءًا بالنسبة إلى الصديقة المسكينة ، حيث يظهر الرجل مع المرأة الأخرى لمدة عامين وهي “تتوقع”.

المرأة التي تشاهد الفيديو تقترب من البكاء وهي تدرك أن صديقها كان يعيش حياة سرية.

ينتهي مقطع الفيديو مع إنفصال الزوجين عن بعضهم البعض بعض مكالمة هاتفية كشفت فيها الفتاة لحبيبها أنها عرفت بخيانته لها وتفاصيل الأمر.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تداول مثل هذه المقاطع, حيث تقوم هذه القناة على موقع يوتيوب بنشر العديد من المقاطع المشابهة لإختبار الحب والخيانة بين الشركاء.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً