استمع لاذاعتنا

أرملة “جيمس بوند” مهددة بالسجن وغرامات باهظة لهذا السبب!

تواجه زوجة النجم شون كونري أزمة كبيرة بعد وفاته منذ فترة قريبة، وذلك بسبب اتهامات تطالها وزوجها الراحل في قضية الاحتيال الضريبي، والتي قد تودي بها إلى السجن ودفع غرامات لا تقل عن 20 مليون دولارا.

ووفقا لصيحفة “ذا صن” المحلية، فإن السلطات الإسبانية حذرت ميشلين روكبرون البالغة من العمر 91 عامًا من نيتها تقديم لائحة اتهام ضدها ورفع القضية إلى المحكمة، فيما تنفي الأخيرة تورطها في مخالفة ضريبية في إسبانيا.

وبحسب الصحيفة، يحاول مكتب المدعي العام الإسباني الاتصال بسلطات جزر البهاماس، حيث تعيش أرملة الفنان.

وقالت مصادر إسبانية للصحيفة إن “الطلبات الرسمية لإخطار ميشلين روكبرون بلائحة الاتهام وأمر المحكمة ضدها تم إرسالها مرتين إلى جزر الباهاماس، لكن السلطات الإسبانية لم تتلق رداً بعد”.

هذا ويشتبه مكتب المدعي العام الإسباني في ارتكاب الزوجين كونري لانتهاكات ضريبية حول قصرهما في ماربيا. حيث قاما في عام 1999 ببيع هذه الفيلا وهدمها وتم بناء مبنى سكني مكانها خلافا للأنظمة. في هذه القضية، تمت إدانة محامي الممثل ورئيس بلدية ماربيا وستة موظفين في مجلس المدينة.
ووفقا للصحيفة، قد تواجه روكبرون في إسبانيا عقوبة السجن وغرامة قدرها 21 مليون جنيه إسترليني (27.8 مليون دولار).

يذكر أن الممثل والمنتج البريطاني السير شون كونري ولد في 25 أغسطس 1930 في إدنبرة باسكتلندا. لعب كونري دور البطولة في أكثر من 70 فيلما، لكنه اشتهر أولا بتصوير فيلم “بوند”. كونري هو الفائز بجائزة الأوسكار، الحائز على جائزة BAFTA مرتين، الحائز على جائزة غولدن غلوب ثلاث مرات. توفي في 31 أكتوبر/تشرين الأول، عن عمر يناهز 91 عاما في منزله في جزر الباهاماس.

    المصدر :
  • سبوتنيك