الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

العثور على سفينة غرقت قبل 147 عاماً قبالة سان فرانسيسكو

نجح اثنان من علماء الآثار البحريين الأمريكيين، في العثور على سفينة فُقدت منذ فترة طويلة وعلى متنها كمية كبيرة من الذهب تقدر بملايين الدولارات.

وغرقت السفينة SS PACIFIC أثناء سفرها من كولومبيا البريطانية إلى سان فرانسيسكو الأمريكية في عام 1875، ما أسفر عن مقتل 325 شخصا ونجا شخصان فقط من الكارثة.

ووفقا لموقع “Daily Mail”، كان على متن السفينة أيضا كمية كبيرة من الذهب بقيمة 180 ألف دولار، وهو ما يساوي اليوم 4.8 مليون دولار.

وغرقت السفينة الشراعية جنوب كيب فلاتري في واشنطن الأمريكية في 4 نوفمبر/تشرين الثاني 1875، ووصف الحادث بـ”الكارثة البحرية الأكثر دموية في تاريخ غرب الولايات المتحدة”.

كشف الخبيران ماثيو مكولي وجيف هاميل، من تحالف Northwest Shipwreck Alliance، أنهما عثرا على السفينة المفقودة.

ووفقا للخبيرين، فإن من العلامات التي تشير إلى العثور على السفينة اكتشاف منخفضين دائريين في قاع البحر، على مسافة قصيرة من بقية الحطام، ويُعتقد أنهما عجلات المجذاف للباخرة.

وقال هاميل إنه ظل يبحث عن SS PACIFIC منذ نحو 30 عاماً، معتبرا أنه “بالتأكيد ليس أول من يبحث عنها” لكنه عثر عليها باستخدام عملية تُسمى جيولوجيا الطب الشرعي.

وأضاف: “إحدى الطرق كانت تضييق نطاق البحث من خلال العمل مع الصيادين التجاريين الذين يقومون أحياناً بإحضار الأشياء في شباكهم، حيث وجدنا بعضهم الذين يحصلون عادة على الفحم وحصلنا في الواقع على عينة، وقد تم تحليلها كيميائياً وتمكنا من تحديد أن الفحم جاء من منجم فحم في خليج كوس بولاية أوريغون الذي كان مملوكاً لأصحاب السفينة وكان جزءاً من الوقود الذي كانت السفينة تستخدمه من سان فرانسيسكو”.

وأعطى الفريق موقعاً تقريبياً للسفينة، وقال إن الحطام يقع على بُعد نحو 23 ميلاً من الشاطئ على عمق يتراوح بين 1000 و2000 قدم، ويأمل في فتح متحف مخصص للقطع الأثرية التي تم انتشالها من الحطام.

ولم يتم العثور على بقايا بشرية في موقع الحطام حتى الآن، حيث يعتقد أنه من غير المحتمل العثور على أي منها، بسبب عمق المياه والتيارات القوية في المنطقة.