الأحد 12 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اليكم تكلفة إعادة بناء الجسر المُنهار في بالتيمور

كشف خبراء أن إعادة بناء جسر “فرانسيس سكوت كي” المنهار في بالتيمور قد يستغرق ما بين 18 شهرا إلى سنوات، في حين أن التكلفة قد تصل إلى 400 مليون دولار أو أكثر من ضعف ذلك.

وقال أستاذ الهندسة في جامعة “جونز هوبكنز” بن شيفر إنه من الناحية الواقعية، قد يستغرق المشروع من خمس إلى سبع سنوات، مشيراً إلى أن كل هذا يتوقف على عوامل لا تزال مجهولة في الغالب. وهي تتراوح بين تصميم الجسر الجديد ومدى السرعة التي يمكن بها للمسؤولين الحكوميين التعامل مع البيروقراطية المتعلقة بالموافقة على التصاريح ومنح العقود.

ولفت إلى أن “المهلة الزمنية اللازمة لمعدات تكييف الهواء حاليا لتجديد منزل مثلا تبلغ حوالى 16 شهرا.. فهل سيبنون جسرا كاملا في غضون عامين؟ أريد أن يكون هذا صحيحا، لكنني أعتقد تجريبيا أنه ليس أمرا واقعيا”.

أما أستاذ الهندسة في جامعة جورج واشنطن سامح بديع فكان أكثر تفاؤلا بشأن الجدول الزمني المحتمل لإعادة البناء، مبيناً أن المشروع قد يستغرق ما لا يقل عن 18 شهرا إلى عامين، أما التكلفة يمكن أن تتراوح بين 500 مليون دولار ومليار دولار، وذلك بالاعتماد على التصميم الذي يتم اختياره.

وقالت أستاذة الهندسة في جامعة وست فرجينيا هوتا جانجاراو إن المشروع قد يكلف ما يصل إلى 400 مليون دولار، ولكن هذا لا يحدث إلا في حالة استخدام أساسات رصيف الجسر القديم.

ولفتت أستاذة الهندسة الفخرية في جامعة نيو أورلينز نورما جان ماتي إلى أن استبدال الجسر الرئيسي من المحتمل أن يستغرق سنوات، فعملية التصميم والحصول على التصاريح وتوظيف المقاولين تستغرق الكثير من الوقت. وبعد ذلك عليك أن تبنيه.

يُشار إلى أن الجسر المعروف باسم “كي بريدج” انهار يوم الثلاثاء بعدما اصطدمت سفينة شحن بأحد دعاماته، مما أسفر عن مقتل ستة من أفراد الطاقم الذي كان يعمل على الجسر.