استمع لاذاعتنا

بالفيديو: نائب أرجنتيني يقبّل صدر زوجته خلال جلسة برلمانية إفتراضية

 

حصد مقطع فيديو للنّائب الأرجنتيني، خوان إميليو أميري، وهو يقبّل “صدر” زوجته أثناء جلسة برلمانية افتراضية، أكثر من مئات الآلاف من المشاهدة.

وقد أقيل النّائب الأرجنتيني من عمله، بعدما انتشر مقطع الفيديو بشكلٍ كبيرٍ عبر الإنترنت، حيث ينتظر العقوبة الّتي سيفرضها البرلمان بحقّه في خلال الخمسة أيام المقبلة.

وقد حاول إميليو الاعتذار، موضحًا أنّه ظنّ أنّه لم يكن متصلاً بالإنترنت في ذلك الوقت، وقال: ” في المناطق الداخلية من البلاد إنّ شبكة الإنترنت سيئة للغاية. فكنت أحاول الاطمئنان على زوجتي التي خضعت لعملية جراحية في الثدي. وعندما تقدمت باتجاهي سألتها عن حالتها الصحية وقبلتها. فقد خضعت لعملية جراحية لزراعة ثدي اصطناعي قبل عشرة أيام. ”

وبالتّزامن مع هذا الموقف، انقطعت الجلسة البرلمانية أولاً ثم علقها رئيس البرلمان سيرجيو ماسا، الذي قال “في خلال هذه الأشهر في العمل عن بعد صادفتنا مواقف مختلفة حيث ظهر أحد النواب نائماً أو ظهر آخر مختبئاً، لكننا اليوم نعيش حالة تتجاوز قواعد اللياقة.”

فعلى الشاشة العملاقة المثبتة في البرلمان، حيث يحضر عدد قليل من النواب فيما يشارك البعض الآخر عبر الفيديو، ظهرت امرأة على الصورة المصغرة للشاشة بجوار خوان إميليو الذي كان يحتضنها قبل أن يمسكها بصدرها ويقبّله.