برعاية “نايكي” ليفربول يكشف عن قميصه المنتظر أخيرا

لطالما اشتهر فريق ليفربول بالطاقم ذو اللون الأحمر الذي يرتديه دائماً، وبعد انتهاء عقد ليفربول مع “نيو بالانس”، كانت جماهير ليفربول على موعد مع قميص جديد للاعبين، طال انتظارهم له.

وأخيرا كشف ليفربول بطل الدوري الإنجليزي، السبت، عن القميص الجديد الذي سيرتديه لاعبوه بدءا من الموسم المقبل.

ونشر الموقع الرسمي للنادي صور مجموعة من لاعبيه بالقميص الذي تنتجه شركة “نايكي”، المورد الجديد لليفربول بعد انتهاء تعاقده مع “نيوبالانس”.
قميص ليفربول الجديد

قميص ليفربول الجديد

والقميص هو الأول في تاريخ النادي الذي تنتجه “نايكي”، وأضافت الشركة خطا باللون الأزرق المائي إلى ياقة القميص وأطراف أكمامه، وخطين أبيضين على الجانبين.
ودخل التعاقد بين ليفربول و”نايكي” حيز التنفيذ في الأول من آب الجاري، ويستمر لمدة 5 سنوات، بعد نزاع قضائي استمر لفترة طويلة العام الماضي لأسباب مالية.

وسيحصل النادي على نحو 30 مليون جنيه إسترليني سنويا من “نايكي”، نظير ارتداء القمصان الجديدة، علما أنه سيحصل على نسبة 20 بالمئة من مبيعات الملابس، مما قد
يضاعف هذا المبلغ.

ويذكر أن النادي قد شهد في العام الماضي تحقيق أعلى نسبة مبيعات للنادي من حيث بيع القمصان المقلدة، ولا يعود السبب إلى جمال التصميم فحسب ولكن بسبب امتلاكه لمحمد صلاح الذي قدم موسماً استثنائياً نافس بفضله على جائزة أفضل لاعب في العالم، بالإضافة إلى بعض النجوم الأخرين أمثال فيرمينو وماني.

وللإشارة فإن شركة أديداس قد قامت برعاية قميص ليفربول لمدة 15 عاماً في فترة الثمانينات وفي بداية الألفية الحالية ولكن العقد انتهى بعد النتائج السيئة لليفربول وفشله في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا في موسم 2009/2010 ليحل “نيو بالانس” عوضاً عن “واريور سبورتس” في عام 2015 وهي علامة تجارية مشهورة بتصميم ملابس رياضتي لاكروس والهوكي في قارة أمريكا الشمالية. لتصبح الآن شركة “نايكي ” الراعي الرسمي لقميص ليفربول.