برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد أغنية "الانتقام" لشاكيرا... هكذا ردّ بيكيه

أشعلت شاكيرا حرباً محتدمة ضد شريكها السابق جيرارد بيكيه في الأيام الماضية، بعد إطلاقها أغنية تسخر فيها من علاقتها به خلال السنوات الماضية.

الأغنية سجلت أرقاما قياسية قدرت بـ63 مليون مشاهدة على يوتيوب خلال 24 ساعة الأولى من إطلاقها، وحققت حتى الآن 111 مليون مشاهدة، وتصدرت المركز الأول في مشاهدات المحتوى الموسيقي، مما يجعلها الأغنية اللاتينية الجديدة الأكثر مشاهدة في تاريخ المنصة، كما المنصات الموسيقية الأخرى مثل “سبوتيفاي” بملايين مرات الاستماع.

تضمنت كلمات الأغنية التي غنتها شاكيرا باللغة الإسبانية جملا موجهة للاعب المنتخب الإسباني السابق، “لقد استبدلت فيراري بسيارة [رينو] توينجو/ لقد استبدلت ساعة رولكس بكاسيو”.

وأضافت شاكيرا (45 عامًا) “ذئب مثلي لا يناسب الناشئين.. ليس ذنبي أنك تتعرض للانتقاد.. آسفة لن أعود حتى ولو توسلت إلي، لا أريد خيبة أمل جديدة، عندما احتجت إليك أظهرت لي أسوأ نسخة منك”.

من جانبه، حاول بيكيه تجاهل الأصداء التي تبعت أغنية شاكيرا، وكتب تغريدة عبر حسابه الرسمي، يوم الخميس الماضي، “غدا الساعة التاسعة مساءً دوري الملوك، ستكون الحياة رائعة”، لكنه ظهر لاحقًا في بث مباشر لبرنامج تابع لـ”دوري الملوك” (Kings League) -الذي تنظمه شركة يمتلكها بيكيه- مرتديا ساعة يد من علامة “كاسيو”، وقال ساخرا إنها ساعة تدوم مدى الحياة.

وأضاف بيكيه “لقد أرسلت كاسيو ساعات جديدة لنا”، مؤكدا التوصل إلى اتفاق رعاية بين البطولة وشركة كاسيو.