الأحد 29 صفر 1444 ﻫ - 25 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد انتحارها.. شقيق يو جو يكشف عن آخر رسالة كتبتها

نشر شقيق الممثلة الكورية يو جو أون رسالة مؤثرة كتبتها قبيل انتحارها أخيراً عن عمر ناهز 27 عاماً، معلقاً بقوله: “غادرت يو جو أون هذا المكان وذهبت إلى مكان أفضل”.

وجاء في الرسالة الموّجهة لعائلتها بالدرجة الأولى: “أنا أعتذر لأني سأغادر قبل الجميع خاصة أمي، أبي، جدتي وأخي .. أنا لم أعد أرغب في العيش بعد الآن”.

وأضافت: “قد تشعرون بالفراغ من دوني لكن رجاءًا كونوا أقوياء .. أنا سأشاهدكم من بعيد، رجاءًا لا تبكوا، هذا ليس جيدا لصحتكم… أنا لست حزينة، بل في الحقيقة أنا هادئة ربما لأني كنت أفكر في هذا القرار منذ وقت طويل”.

وتابعت: “عشت حياة سعيدة فعلا والتي لا أستحقها، لهذا أنا أشعر بالرضى ولقد اكتفيت من هذه الحياة .. لذا رجاءًا لا تلوموا أي شخص وامضوا قدما، أنا لست ميتة لذا رجاءًا عيشوا حياة جيدة .. آمل أن أرى العديد من الأشخاص في جنازتي وأن يرى الجميع ما إذا كان هناك شخص يمر بشيء ما”.

وتحدثت عن مهنتها: “لقد أردت حقا ممارسة التمثيل كمهنة. ربما التمثيل كان كل شيء بالنسبة لي أو ربما جزء مني لكن لم يكن من السهل السعي وراء مثل هذه المهنة .. أنا لم أرغب في فعل أي شيء سوى التمثيل وذلك كان مثيرا للإحباط جداً”.

واستكملت: “لقد أدركت أن امتلاك الشخص لحلم ما يعد نعمة ونقمة في نفس الوقت .. أنا متأكدة أن الإله لن يرسلني إلى الجحيم لأنه يحبني، هو سيستمع إلي ويهتم بي لذا لا تقلقوا علي”.

وأضافت: “لعائلتي العزيزة وأصدقائي وكل من أحبهم شكرا لكم لأنكم أحببتموني وقدرتموني .. لقد كنت أستمد قوتي وضحكي منكم أيضا .. أعتقد بأني عشت حياة ناجحة لأني جمعت ذكريات لا تنسى حتى النهاية .. شكرا لتفهمكم وتحملكم لي”.

واختتمت رسالتها: “أنا متأسفة لأني لم أستطع التعبير عن نفسي أكثر لكني آمل أن تتفهموا الأمر .. وإلى كل من عرفني في هذه الحياة خاصة المدرسين، أود أن أشكركم وأعرب عن احترامي لكم .. شكرا لأنكم علمتموني العديد من الأشياء عن الحياة.. أمي، أبي، أحبكما.. رجاء لا تبكيا علي، أنا أتوسل إليكما”.