الثلاثاء 1 ربيع الأول 1444 ﻫ - 27 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد تعافيه.. محمد عبدالرحمن يكشف كواليس أزمته الصحية

بخسارة وزن واضحة، ظهر الفنان المصري الشاب محمد عبدالرحمن لأول مرة بعد تعافيه من أزمة صحية ألمت بقلبه وخضوعه لعملية “قلب مفتوح”.

وفي لقائه مع برنامج “معكم” تقديم الإعلامية منى الشاذلي، كشف محمد عبدالرحمن كواليس أزمته الصحية، مؤكدًا أنه تجاهل مرضه وآلامه “كعادة الكثير من المصريين” ولم يذهب إلى الطبيب إلا متأخرًا.

وخضع الفنان الشاب لعملية قلب مفتوح، وقال: “القصة بدأت منذ فترة كبيرة، حين كنت أشعر بتعب وآلام متفرقة، وذات يوم بعد عودتي من تصوير فيلم (الدعوة عامة) شعرت بتعب شديد ولم أقدر على تحمله”.

وأضاف “عبدالرحمن”: “حسيت إن صدري تقيل، وقعدت أكح بشكل متواصل ورا بعض ومكنتش قادر، قلت لا هروح مستشفى بقى، لأن أوكسجيني قل وضربات قلبي كانت سريعة”.

وأردف: “روحت ظبطولي الأكسجين، وتاني يوم كان عندي تصوير، قالوا لي مش هينفع تخرج النهارده وهتخرج بكرة قلت تمام، ولحد العصر كان الأكسجين رجع تاني والدنيا جميلة”.

ولزيادة الاطمئنان، أوصى الأطباء بخضوعه لأشعة على القلب “إيكو”، ويقول: “اكتشفوا إن قلبي شغال منه 33% بس، قالوا لي لازم تعمل قسطرة استكشافية وعملية قلب مفتوح، أول ما قال لي اتخضيت لكن فضلت أقول الحمد لله”.

واختتم محمد عبد الرحمن حديثه عن أزمته الصحية قائلًا: “اللي حصل لي كان حاجة كبيرة أوي، بس ربنا عداها بردًا وسلامًا، خاصة إن أنا كمان كنت مدخن، يعني عندي عادة سيئة”.

ويعرض حاليا لمحمد عبدالرحمن فيلم “الدعوة عامة”، تأليف أحمد عبد الوهاب وكريم سامي، إخراج وائل فرج، وبطولة: أحمد الفيشاوي، سوسن بدر وأسماء أبو اليزيد.