الأحد 6 ربيع الأول 1444 ﻫ - 2 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد صفعة ويل سميث.. هل يقدم كريس روك أوسكار 2023؟

قال الممثل الكوميدي كريس روك إنه لم يكن من الصعب اتخاذ قرار برفض تقديم حفل توزيع جوائز الأوسكار للعام المقبل.

وتعرض روك للصفع من قبل الممثل الشهير ويل سميث في احتفال هذا العام بعد أن ألقى دعابة عن صلع زوجته جادا بينكيت سميث.

وذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية أن روك كشف عن أن أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة تقربت منه وعرضت عليه العودة وتقديم حفل توزيع جوائز الأوسكار مجدداً العام المقبل.

وأخبر روك جمهوره أن العودة إلى حفل الأوسكار سيكون بمثابة مطالبة نيكول براون سيمبسون “بالعودة إلى المطعم” بالإشارة إلى الأحداث التي أدت إلى وفاتها ومحاكمة لاعب كرة القدم الشهير أو جيه سيمبسون اللاحقة بتهمة القتل.

وأضاف روك: “ولاية نيفادا لن تسمح بقتال بيني وبين ويل سميث”. وذكر روك أيضاً أنه طلب منه الظهور في إعلان يرتبط بـمباراة البطولة السنوية للرابطة الوطنية لكرة القدم “سوبر بول”، وهو ما رفضه أيضاً.

وارتفعت أسهم روك منذ حادثة الصفع، بينما شهدت شعبية ويل سميث انخفاضا حادا، وفقاً لـ”كيو سكورز” وهو مقياس شائع في مجال الأعمال الاستعراضية لتقييم جاذبية المستهلك لفناني الأداء.

وفي مارس/آذار، صفع النجم ويل سميث الممثل الكوميدي كريس روك على خشبة المسرح خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام 2022 بعد أن سخر الممثل الكوميدي من رأس زوجته جادا بينكيت سميث الحليق، رغم أن الممثلة بينكيت سميث كانت صريحة بشأن معاناتها من الثعلبة التي تسبب تساقط الشعر.

ورغم اختفاء أغلب أطراف الواقعة عن الأضواء منذ شهور، خاصةً النجم ويل سميث، إلا أن ويل عاد مؤخرًا ليقدم اعتذارا لكريس روك، لكن يبدو أن الأخير لن يقبل أي اعتذارات.

وقال كريس، خلال جولة كوميدية له في مدينة أتلانتا: “الجميع يحاول أن يكون ضحية لعينة”. وتابع: “إذا ادعى الجميع أنهم ضحية، فلن يسمع أحد الضحايا الحقيقيين، حتى إنني تعرضت للضرب من قبل سميث.. لكنني ذهبت للعمل في اليوم التالي، لأن لدي أطفالا”.

وأضاف: “كل من يقول إن الكلمات مؤلمة، لم يشعر بألم اللكمات في وجهه”.

وكان سميث قد نشر مقطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي يعتذر فيه للنجم كريس روك عن الصفعة. وأشار سميث إلى أنه تواصل مع روك، لكن روك “لم يكن مستعدًا” للتحدث.

وقال سميث: “كريس، أعتذر لك، كان سلوكي غير مقبول، وأنا هنا متى كنت مستعدًا للتحدث”. وتابع: “أريد أن أعتذر لوالدة كريس”، قائلاً إنه شاهد مقابلة أجرتها حول الصفعة، ولم يكن يدرك عدد الأشخاص الذين تأثروا بالواقعة.