بالصورة: بعد هجوم منبج.. الممثل التركي “نيجاتي تشاشماز” بدائرة الاتهام!

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

وجد ممثل تركي شهير نفسه متهما بأنه أحد منفذي الهجوم الذي استهدف الأسبوع الماضي مدينة منبج شمال سوريا.

بداية القصة كانت عندما أعاد حساب على “تويتر” موال للنظام التركي، نشر ملصق يظهر الممثل نيجاتي تشاشماز على أنه أحد المشاركين في الهجوم، مشيرًا إلى ما أسماها “محاولات التضليل التي تقوم بها حسابات ومواقع إخبارية تابعة لحزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب وغيرها، فيما يتعلق بممارسات تركيا والجيش السوري الحر في شمال سوريا”.

وقال ناشطون أتراك على “تويتر”، إن الصورة مأخوذة من شهادة زواج تشاشماز.

وفي تهمة مزعومة أخرى، تم استخدام ملصق التويتر ذاته مع أنباء حول اعتقال مسلحين مدعومين من تركيا، يخططون لهجمات أخرى في منبج.

وزعمت تلك الأنباء أن “مجلس منبج العسكري”، وهي الجماعة التي تسيطر على البلدة باسم المسلحين المرتبطين بحزب العمال الكردستاني الذين يعرفون اختصارًا باسم جماعة (YPG)، “أسرت مقاتلين من الجيش السوري الحر المدعوم من تركيا؛ بادعاء التآمر لتنفيذ مزيد من الهجمات في المنطقة”.

من جانبها، عرضت هيئة البث الأجنبي في إيران، الملصق ذاته، إلا أنها سرعان ما حذفته ونشرت تصحيحًا للخبر، الجمعة الماضية.

وسقط عدد من القتلى والجرحى، بينهم 4 جنود أمريكيين وأفراد من وحدات حماية الشعب الكردية، إثر الهجوم، الذي وقع الأربعاء الماضي، في منبج.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” مسؤوليته عن التفجير الذي وقع الأربعاء بمدينة منبج شمالي سوريا.

جاء هذا الإعلان عبر حساب يتبع للتنظيم (أعماق) على تطبيق “تلغرام”، وأضاف التنظيم أن أحد انتحارييه استهدف قوة أمريكية كانت تقوم بدورية في منبج، وأدى إلى إصابة جنود أمريكيين.

وفي الشهر الماضي، أصدر الرئيس الأمريكي إعلانا مفاجئا عن أنه سيسحب جميع القوات الأمريكية، وعددها نحو ألفي جندي، من سوريا بعد أن خلص إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية هُزم هناك.

وصدم الإعلان حلفاء في المنطقة ومسؤولين أمريكيين كبارا بينهم وزير الدفاع جيم ماتيس الذي استقال.

والممثل نيجاتي تشاشماز، هو نجم مسلسل “وادي الذئاب”، الذي عرض من العام 2003 إلى العام 2016، في العديد من القنوات التلفزيونية.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More