الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تطورات أزمة شيرين.. المحامي يتنازل عن البلاغ المقدم ضد شقيقها

تنازل ياسر قنطوش، محامي الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب، عن البلاغ الذي قدمه ضد شقيقها محمد عبد الوهاب، بتهمة التعدي على الفنانة والتسبب بإحداث إصابات جسدية، وحجزها داخل مستشفى للأمراض النفسية رغما عنها.

وكان ياسر قنطوش تقدم ببلاغ للنيابة العامة في مصر ضد محمد عبد الوهاب شقيق الفنانة شيرين، اتهمه بالاعتداء على موكلته بالضرب وإجبارها على الاحتجاز في أحد المستشفيات.

وقال قنطوش إنه حينما تقدم ببلاغ ضد شقيق شيرين لم يكن وقتها يعلم الحقيقة كاملة، حيث استمع لحديث حسام حبيب الذي أخبره أن شقيقها اعتدى عليها ومعه مجموعة من الرجال وأحدثوا بها إصابات، مشيرًا إلى أنه توجه بعد ذلك للنيابة العامة للتنازل عن البلاغ المقدم منه ضده.

وأضاف قنطوش، في مداخلة هاتفية ببرنامج “حديث القاهرة” الذي يقدمه الإعلامي خيري رمضان وكريمة عوض، عبر قناة “القاهرة والناس”: “اللي عمله شقيق شيرين كان قانونيًا، وأنا محامي شيرين وكل اللي يهمني مصلحتها، وأربأ بنفسي أن يستخدمني أحد ضد الفنانة شيرين عبد الوهاب، ويا ريت نحافظ على تقديم الدعم لشيرين، ومش عايزين ندبح شيرين حتى تتجاوز محنتها، شيرين عندها بنات بيروحوا المدرسة وبيختلطوا بزميلاتهم ولازم نحافظ على مشاعرهم”.

وتباشر السلطات المصرية إجراء التحقيقات اللازمة فيما يتعلق بقضية احتجاز شيرين عبد الوهاب في أحد مستشفيات الصحة النفسية بمصر.

وقالت النيابة العامة في بيان لها مساء الأحد إنها “سألت مدير عام مستشفى الصحة النفسية الذي تعالج فيه شيرين عبد الوهاب، والمدير الفني الطبي فيه، إذ أكدت النيابة أن شهادة مسؤولي المستشفى تناقضت مع ما ورد في مضمون البلاغ”.

وأضافت النيابة العامة في بيانها “أنها تلقت بلاغًا من وكيل الفنانة شيرين عبد الوهاب يتهم فيه شقيقها وآخرين بالتهجم عليها داخل مسكنها واصطحابها لأحد مستشفيات الصحة النفسية لإدخالها إليه عنوة، على إثر خلافات بينهما، وقدم صورة ضوئية تحمل رقم الملف الطبي باسم موكلته والمنسوب صدوره إلى المستشفى المذكور”.