استمع لاذاعتنا

تعافي أكبر مصاب بكورونا في الجزائر

أعلنت السلطات الصحية في الجزائر، الاثنين، تعافي أكبر مريض في البلاد سنا من فيروس كورونا المستجد، وفق ما ذكرت وسائل إعلام محلية جزائرية.

ونقلت صحيفة “الشروق” الجزائرية عن محمد العايب، مدير الصحة العمومية في ولاية البويرة شمالي البلاد، قوله إن المصاب البالغ من العمر 99، ويدعى “مسعود”، تماثل للشفاء وغادر مستشفى البويرة مساء الأحد.

وأكد العايب أن “مسعود في صحة جيدة، وتعافى من الفيروس وتمكن من مقاومته على الرغم من تقدمه في السن”، مشيرا إلى تحويله لمستشفى آخر من أجل تلقي رعاية صحية ثانوية.

وأوضح المسؤول الجزائري أن إسماعيل (45 سنة)، ابن مسعود، تماثل أيضا للشفاء من الفيروس، في حين توفي ابنه البكر عبد السلام، الذي كان يعاني من مرض مزمن.

وكان الرجل المسن مسعود، يخضع للعلاج في مستشفى البويرة منذ 14 يوما، حيث “تكفل به فريق من الأطباء”، وفق ما ذكرت الصحيفة الجزائرية.

وسجلت الجزائر حتى الآن 425 وفاة بسبب فيروس كورونا، في حين بلغ عدد الإصابات في البلاد 3 آلاف و382 شخصا، من بينهم 40 شخصا في حالة صحية حرجة.