السبت 2 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 26 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حسين فهمي لصوت بيروت إنترناشونال: أتمنى أن يزداد عدد مشاهدي الأفلام السينمائية

هنادي عيسى - القاهرة
A A A
طباعة المقال

غاب ٢٠ عاما عن رئاسته ثم عاد النجم الكبير حسين فهمي ليترأس مهرجان القاهرة السينمائي بدورته الرابعة والأربعين، وأثناء انشغالاته في فعاليات المهرجان كان ل” صوت بيروت إنترناشونال” هذا الحوار مع حسين فهمي الذي قال عن التزامه بما يخص المهرجان و الأحداث التي تجرى فيه،”انه هو عاشق للسينما ويهواها جدا وتواجده كرئيس المهرجان هذا يشعره عندما كان طالبا ايام دراسته في مصر اولا ثم في الولايات المتحدة الأمريكية، فاستاذه يوسف شاهين وكثير من الاسماء وبعدها عمل معهم.

ثم عن تكلفة المهرجان الكبيرة و هي تقريبا 40 مليون جنيه مصري قال انه تعاون مع رجال أعمال وبعض الأصدقاء هم من موّلوا المهرجان.. وأضاف ان جميع النجوم في المهرجان هم مصريين، والذي حصل مع الفنانة لبلبة لم يحصل مع فنان من قبل حيث غنى لها الجمهور بمناسبة عيدها، بالسابق حصل مع فؤاد المهندس أثناء تكريمه حيث بقي الجمهور يصفق له ١٠ دقائق ووقتها سأله الان ديلون عن هذا الفنان وتعجب لمحبة الناس للراحل المهندس.

اما عن شيء يحب تحقيقه ولم يتحقق حتى الآن أجاب عن انه يحب أن يجمع عدد اكبر من المشاهدين لأفلام المهرجان والحمد لله حتى الآن نسبة المشاهدة عالية جدا.

وعن سؤاله عن اذا المهرجان السينمائي المصري بميزانيته البسيطة يستطيع أن ينافس مهرجان كبير ممول بملايين الدولارات قال النجم فهمي: “نعم لان في مصر هناك صناعة سينما منذ عشرينات القرن الماضي، وأن هناك كبار المخرجين الذين عملوا في السينما ورحلوا كبعثات للخارج عن طريق بنك مص”.

لذلك اي مهرجان نرحب به في مصر، وحصلت مهرجانات عدة مثل الجونة ومراكش، (وتابه)، وانه لا يجد هناك تنافساً بين المهرجانات إنما تعاون وتقارب وتواصل واحترام.. أما عن تكريمه للفنانين في هذا المهرجان والذين رحلوا عن عالمنا أمثال سمير صبري، هشام سليم، مهى ابو عوف وعزت ابو عوف، وغيرهم كثر قال ان هؤلاء الفنانين قدموا كثيرا للفن وللسينما ويجب تكريمهم وذكرهم.

وتكلم عن أولاده وان لديه ابنه محمود وقد درس الإدارة في سويسرا وحاليا يدير شركة كبيرة في مصر وانه على النجم ان يحافظ على انسانية الاولاد، وأكد أن ربّاهم على عدم التكبر وان لا يستغلوا اسم والدهم بشيء، وذكر حادثة حصلت مع ابنته نائلة وهي خريجة علوم سياسية من الجامعة الأميركية، حيث تعرفت على فتاة وصادقتها طيلة التخصص في الجامعة وصدفة علمت انها إبنة حسين فهمي وعاتبتها لكونها لم تخبرها، وأضاف أيضا ان ابنته الصغيرة منّة (من ميرفت أمين) متخصصة علوم اقتصادية، ولم يتدخل ابدا في اختصاصات أولاده.

اما عن موضوع عدم التصوير مع بوسي شلبي في افتتاح المهرجان قال انه رفض التصوير لأنها حاملة الهاتف وهي لايف على وسائل التواصل الاجتماعي، وسبق وطلب من الجميع عدم اصطحاب الهاتف معهم، وهي أصرت حمله لذلك لم يتصور معها، كما وكان قد أعطى تعليمات بما يخص الملابس والحشمة ويجب التقيد بها الا ان هند عاكف خالفت ذلك ايضا واتت بثوب عليه افيشات افلام وغير مناسب للمهرجان.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال