الخميس 14 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 8 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حقيقة تسجيل "المؤامرة" التي تعرضت لها شيرين مؤخرا

تداولت صفحات وحسابات مصرية وعربية تسجيل صوتي للفنانة شيرين عبد الوهاب، قيل إنه تسريب لاتصال هاتفي أجرته في الأيام الماضية تتحدث فيه عن تعرضها لمؤامرة.

لكن هذا التسجيل الذي استمع إليه ملايين الأشخاص قديم وهو من اتصال لشيرين بقناة تلفزيونية قبل ثلاث سنوات على إثر مشكلة أخرى.

ويسمع في التسجيل المتداول بكثافة على مواقع التواصل صوت يبدو أنه صوت المغنية، شيرين عبد الوهاب، وهي تقول عبارات مفادها الاعتذار عن خطأ ارتكبته “عن غير قصد”، متحدثة في الوقت نفسه عن “مؤامرة”.

وشوهد هذا المقطع أكثر من مليونين و600 ألف مرة في هذه الصفحة وحدها على فيسبوك.

حقيقة التسجيل

لكن هذا التسجيل ليس جديدا ولا علاقة له بالتالي بما جرى في الآونة الأخيرة مع شيرين عبد الوهاب التي أثار الحديث عن دخولها أو إدخالها المستشفى تعاطفا كبيرا وجدلا إعلاميا واسعا وعلى مواقع التواصل في مصر ودول عربية.

وأرشد التفتيش على محرك غوغل باستخدام اسم المغنية وعبارات واردة في التسجيل إلى أخبار على مواقع إخبارية مصرية عن مشكلة واجهتها عام 2019 بعدما قالت في حفلة في البحرين “من يتكلم في مصر يدخل إلى السجن”، وعادت واعتذرت عن ذلك.

ويمكن العثور أيضا – سواء بالبحث أو على المواقع الإخبارية الناشرة للخبر آنذاك – على مقطع فيديو لاتصال شيرين عبد الوهاب بقناة تلفزيونية مصرية للتعليق على تلك المشكلة والاعتذار للجمهور، وقد وردت في هذا الاتصال – اعتبارا من الدقيقة الرابعة – الألفاظ نفسها الواردة في التسجيل المتداول حاليا على مواقع التواصل.

وقد عمد مختلقو الخبر الكاذب إلى قص جمل من تلك المقابلة وإعادة نشرها على أنها تسريب لاتصال هاتفي جديد.