بالصور: خرجت لرؤية أصدقائها.. فوجدوها جثة عارية.. تفاصيل عملية اغتصاب مقززة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

في حادثة بشعة، تلقت أنستازيا كريغل، المراهقة البالغة من العمر 14 عاماً، عددا من الضربات على رأسها بالعصي والصخور بعد الاعتداء عليها جنسياً من قبل مجهول،

قبل العثور على جثتها عارية في مزرعة مهجورة خارج مدينة “دبلن” بأيرلندا بعد 3 أيام من الإبلاغ عن اختفائها.

وأفادت صحيفة “ذا صن” البريطانية أن الشرطة عثرت على الفتاة يوم الخميس بعد رحلة بحث مطولة، وأثبتت السلطات أن الـ”مراهقة” تعرضت لاعتداء جنسي، ويأمل رجال الشرطة في إيجاد خيط للاستدلال على قاتلها.

وقد قُتلت “أنستازيا” بعد أن تركت منزلها في ليكسليب في كولدار، حيث خرجت لمقابلة أصدقائها يوم الإثنين، حيث أخبرت والديها بأنها ستعود قريباً في الليلة التي ماتت فيها،

وكشفت عملية التشريح التي قامت بها إخصائية علم الأمراض، الدكتورة ماري كاسيدي، أن “أنستازيا” عانت من موت وحشي بعد تعرضها للضرب بأشياء غير حادة، وقد تم التحفظ على عدد من الطوب والعصي الملطخة بالدم من المزرعة المهجورة حتى يتم تحليلها.

ووصف أحد المصادر مسرح الجريمة في لوكان بدبلن بأنه “مقلق للغاية”، وكشفت صحيفة “آيريش صن”، أمس، أن رجال الشرطة حققوا مع صبيين من المفترض أنهما كانا من بين آخر الأشخاص الذين شاهدوا المراهقة على قيد الحياة في حديقة سانت كاترين في لوكان،

وقال الصبيان إنهما ذهبا إلى المنزل بعد الحديقة ولا يعرفان أين ذهبت “أنستازيا” بعد ذلك، ولا زال التحقيق مستمراً حيث يفحص الضباط حسابات الهواتف المحمولة وحسابات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالضحية.

المصدر روتانا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً