السبت 13 رجب 1444 ﻫ - 4 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

دراسة: عملية جراحية في الدماغ على الطريقة الفرعونية أفضل من الأدوية الحديثة

تُعدّ الحضارة الفرعونية القديمة الحضارة البارزة والأهمّ في عالم البحر الأبيض المتوسط منذ ما يقرب من 3000 سنة، بدأت هذة الحضارة من عصر الأهرامات العظيمة، ثم جاء عصر المملكة القديمة ثم فترة الفتوحات العسكرية في المملكة الجديدة، أغلب المصادر الرئيسة للمعلومات عن الحضارة الفرعونية القديمة هي العديد من المعالم الأثرية والتحف التي تم اكتشافها في المواقع الأثرية.

في هذا المجال، خلصت دراسة علمية حديثة إلى أن طريقة فرعونية قديمة في إجراء عملية جراحية في الدماغ قد تنقذ آلاف المرضى سنويا، بصورة أفضل من الأدوية الحديثة.

وبحسب التفاصيل التي نشرتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن الطريقة الفرعونية في إجراء العملية الجراحية تقوم على إحداث ثقب في الجمجمة لتقليص حجم الأورام الموجودة فيه والضغط على الدماغ.
وقالت الدراسة إن المرضى الذين يخضعون لهذه العملية الجراحية التي تسمى “قطع القحف المخفف للضغط”، لديهم الفرصة في البقاء أكثر على قيد الحياة بمقدار الخمس مقارنة بأولئك الذين اعتمدوا على الأدوية فقط.

وذكر استشاري جراحة الأعصاب، في مستشفى أدينبروك في كامبريدج، البروفيسور بيتر هاتشينسون، وهو الذي قاد الدراسة: “بلا أدنى شك، العملية قادرة على إنقاذ الأرواح”.

ويدخل المستشفيات في بريطانيا نحو 160 ألف شخص سنويا، نتيجة إصابات في الدماغ، غالبا بسبب الاصطدام والسقوط.