الأربعاء 9 ربيع الأول 1444 ﻫ - 5 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ديزني تعرض لأول مرة فيلم بينوكيو في الشرق الأوسط

احتفالاً بيوم ديزني، قررت الشركة العالمية عرض الكثير من الأعمال الرائعة لأول مرة من عوالم ديزني وبيكسار ومارفل وستار وورز وناشيونال جيوغرافيك، وعروض تناسب جميع أفراد العائلة من ستار في الثامن من شهر أيلول(سبتمبر).

يعيد المخرج “روبرت زيميكيس”، الفائز بجائزة الأوسكار سرد القصة الكلاسيكية المحبّبة لدى الجميع، وهي لدمية خشبية تنطلق في مغامرة مثيرة لتدبّ فيها الروح. يلعب الممثل العالمي “توم هانكس” دور جيبيتو، وهو الفنان الذي نحت بينوكيو من أداء صوتي لـ”بنيامين إيفان أينسورث” والذي يعامله كما لو كان ابنه. والممثل “جوزيف جوردون ليفيت” في دور جيميني كريكيت الذي يعمل كمرشد لبينوكيو وكذلك صوت “ضميره”؛ و”سينثيا إريفو” المرشحة لجائزة الأوسكار في دور الجنية الزرقاء؛ و”كيغان مايكل كي” في دور جون الأمين؛ و”لورين براكو” المرشحة لجائزة الأوسكار في شخصية جديدة وهي طائر النورس صوفيا، بالإضافة إلى “لوك إيفانز” في دور المدرّب.

سيارات في رحلة ممتعة

يتبع المسلسل رحلة لايتينغ ماكوين بتمثيل صوتي من “أوين ويلسون” وصديقه المفضّل ماتر بصوت “لاري ذا كابل كار” أثناء توجّههما نحو الشرق من رادياتور سبرينغز للقاء شقيقة ماتر. وخلال هذه الرحلة الممتعة، تعتبر كل محطة مغامرةً استثنائية ومليئة بالتشويق، مع مناظر خلابة على طول الطريق وشخصيات جديدة مفعمة بالحياة. فيلم “سيارات في رحلة ممتعة” من إنتاج “مارك سوندهايمر”. حلقات المسلسل (1 و2 و8) من إخراج “ستيف بورسيل” والحلقات (5 و6 و9) من إخراج “بوبي بوديستا”، أما الحلقات (3 و4 و7) فهي من إخراج “براين في”، وموسيقى الحلقات التسع من أعمال الملحن المبدع “جيك موناكو”.

مايك

من إبداع المؤلف وكاتب السيناريو “ستيفن روجرز” وفريق عمل فيلم “أي، تونيا” والمنتجة التنفيذية للمسلسل التلفزيوني “أور كايند أوف بيبول” “كارين غيست”، يستعرض مسلسل “مايك” قصة حياة الملاكم “مايك تايسون” المفعمة بالأحداث والمثيرة للجدل. يستكشف المسلسل المكوّن من 8 حلقات قصة الحياة الشخصية والمهنية المضطربة للملاكم الأسطوري – بدايةً من كونه رياضياً عالمياً محبوباً إلى شخص منبوذ اجتماعياً ثم استعادة بريقه وحب الجماهير من جديد. من خلال تسليط الضوء على مايك تايسون، تتناول السلسلة مواضيع بارزة ومهمة في أميركا، مثل الطبقية والعرقية والشهرة وقوة وسائل الإعلام والتمييز ضد النساء وتقسيم الثروة والحلم الأميركي، وتأثير كل ذلك في تشكيل شخصية “مايك تايسون”.