استمع لاذاعتنا

راندة شعبان إبنة 13 عاماً وشقيقتها إغتصبهما والدهما .. فوجهت له رسالة قوية

طالبت الطفلة المصرية راندة شعبان (13 عاماً)، والتي عُرفت باسم “فتاة الخصوص” بتنفيذ حكم الإعدام بحق والدها الذي تعدى عليها جنسياً.

وقالت خلال مقابلة أجريت معها ضمن برنامج “قضية رأي عام” الذي يعرض على شاشة “الحدث اليوم”: “مش هرتاح إلا بعد ما يتحكم على والدي بالإعدام ويتم تنفيذ الحكم لأنه لم يبكِ عليا أنا وأختي وإحنا مش هنبكي عليه”.

وكشفت راندة أن والدها حرمها من متابعة دراستها وقام باغتصابها، وتوجهت إليه بالقول: “منك لله وحقي ربنا هيجيبه منك”.

وتابعت: “مش عايزه أشوف أي حد من أسرة والدي ووالدتي لأن أمي تركتنا ضحية لأبي”.

يُذكر أن مديرية أمن القليوبية في مصر، كانت تلقت بلاغاً من بائعة متجولة تدعى سناء م. أفادت من خلاله بأن شعبان س. (46 عاماً)، يعتدي جنسياً على ابنتيه مي (16 عاماً)، وشقيقتها راندة. وأظهرت التحريات أن المتهم اتهم سابقاً بـ 15 قضية مخدرات وسرقة.

https://youtu.be/InCAMBg_ZGk