الأربعاء 13 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 7 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

سيد رجب لـ"صوت بيروت انترناشونال": تناقشنا بنهاية فيلم "19 ب"

هنادي عيسى- القاهرة
A A A
طباعة المقال

أقيمت ندوة فيلم “19 ب” الفيلم المصري المشارك في المسابقة الدولية للأفلام الروائية الطويلة في الدورة 44 من مهرجان القاهرة السينمائي، وحضر الندوة المخرج أحمد عبد الله السيد والفنان سيد رجب وأحمد خالد صالح ومجدي عطوة وفدوى عابد والمنتج محمد حفظي.

في البداية تحدث المخرج أحمد عبد الله السيد عن الفيلم قائلا: “لم أرصد في الفيلم الصراع بين عالمين، بل ما قصدته هو طرح سؤال إن كان من الممكن أن يندمج العالمين معا، في الأحداث نسمع أغاني أم كلثوم ومحمد عبد المطلب مع “حارس العقار”، وفي نفس الوقت نسمع أغاني المهرجانات التي يحبها نصر لذا يطرح الفيلم سؤال هل من الممكن أن يحدث تعايش بين العالمين”.

وأوضح أحمد عبد الله أنه يحاول في كل عمل التغيير وقال: “أحاول التغيير من الفيلم إلى الآخر حتى لا تكون الأفكار مكررة، فيلمي الماضي تصويره كان في الشارع وهنا أصور أغلب الوقت في العقار لكن الفيلم وأحداثه هي انعكاس لما يحدث في الشارع من تغيرات تؤثر في البطل”.

فيما عبر الفنان سيد رجب عن سعادته بالمشاركة في فيلم “19 ب”، وأوضح أنه تحمس له من اللحظة الأولى وقال عن شخصية “حارس العقار” التي يقدمها: الفيلم يتحدث عن الوحدة التي يعيش فيها الحارس مع حيواناته والشارع الذي تغير، نرى الحارس قد فقد علاقته بالشارع وكل تصرفاته بها خوف، قد يكذب ويخفي أشياء لأنه منفصل عن العالم الخارجي وعن الشارع وكل ما يحدث فيه.

وعن أصعب المشاهد في الفيلم قال: “مشهد الحجر كان طويلا وصورته أنا ومجدي عطوة وناهد السباعي وبذلنا مجهودا كبيرا جدا لتحريكه، أما مشهدي بمفردي عندما حركت الحجر لأخرجه من العقار فكل فريق الإخراج كان متخوفا وشعروا بالتوتر وفكروا في إننا سنعيده أكثر من مرة، لكن على العكس كان المشهد الوحيد الذي تم تصويره من مرة واحدة وتم تنفيذه بشكل رائع وأحببته كثيرا، وكشفت سيد رجب أن نهاية الفيلم دار عليها نقاشات كثيرة قائلا: كان هناك نقاشات حول طريقة وفاة نصر هل سيموت بسقوط قطعة من حجر العقار عليه أم سيشارك الحارس في قتله، وقررنا في النهاية أن يشارك الحارس في القتل حتى نرصد أنه في لحظة الخوف والقلق قد يحدث شيء كبير يغير في الإنسان..، وبعد عرض الفيلم بالأمس ابني قال لي إن المنزل ساعد “الحارس” حتى يتخلص من “نصر” الذي سبب له أزمات كثيرة.

فيما تحدث أحمد خالد صالح عن شخصية “نصر” السايس التي قدمها خلال أحداث فيلم “19 ب” وقال: تحمست للفيلم كثيرا لأنني أحب نوعية الأعمال التي يقدمها أحمد عبد الله، والفيلم يناقش فكرة الاختلاف وكيف تتقبل الآخر، وتحمست كثيرا للعمل مع سيد رجب.

وتطرق للحديث عن المشاهد المهمة في العمل منها مشهده مع “الحارس” وقال : “أحب هذا المشهد لأنه يجب جانب آخر من شخصية نصر الكل يراه أنه شخص يأخذ كل شيء بالقوة لكن في الحقيقة هو ليس شخصا سيئا لكن تعرضه للظلم كثيرا دفعه لأن يصبح بهذا الشكل”، وعن مشهد النهاية قال: “مشهد النهاية كان صعبا وبه تحدي، لكن طريقة عمل المخرج والبروفة التي سبقت التصوير سهلت الأمر، الفكرة والسؤال هل هي النهاية العادلة و سنترك الإجابة للجمهور.

وأكثر ما لفت الجمهور خلال أحداث الفيلم علاقة يارا الشخصية التي تقدمها ناهد السباعي بـ”نصر” شخصية أحمد خالد صالح وعن هذا الأمر قال: نترك تفسير علاقة نصر ويارا للجمهور، هل كان بينهما قصة حب أم هما مجرد أصدقاء، نفهم من مشهد آخر أنه كان يعيش في هذا المكان في طفولته لذا قد تكون حبيبته السابقة، وعن مشهد ضربه (صفعة على وجهه) قال: ناهد السباعي كانت خائفة من هذا المشهد لكن تم تنفيذه بطريقة سهلت الأمر وجعلته يظهر طبيعيا”.

وقدم الفنان مجدي عطوة شخصية سكر صديق حارس العقار وقال عنه: تخيلت أن شخصية “سكر” ليس لها معالم لكنه شخص يفهم كل شيء حوله ويحاول التعايش مع الظروف وهو دائما ينصح الحارس ويساعده، ما لفت انتباهي في الفيلم هو فكرة الملكية، ملكية الأرض أو العقار في ملكيات كتيرة ضائعة وعندما يسأل عنها موظفي الحكومة لا يجدوا إلا الحارس والذي يتحدث وكأنه يملك العقار.

أما المنتج محمد حفظي فأكد تحمسه للفيلم من أول لحظة لكن من الطبيعي أن يأخذ وقتا في التحضير حتى يظهر الفيلم في أفضل صورة، مشيرا إلى أنه تحمس للفيلم كثيرا لأنه والمخرج أحمد عبد الله السيد بينهما تاريخ طويل من النجاح ودايما ينتظر كل جديد له.

وكشفت الفنانة فدوى عابد عن سعادتها بالتعاون مع المخرج أحمد عبد الله والمنتج محمد حفظي وعن كواليس العمل قالت: الحيوانات التي تم الاستعانة بها كانت من أجمل ما يكون، وأثناء التحضير للفيلم تخيلت الشخصية وتخيلت علاقتها وما يربطها بالحارس وهو حب الحيوانات.

أما الفنان أحمد خالد صالح فقد كشف عن أصعب المشاهد التي قدمها في فيلم “19 ب” الذي ينافس في المسابقة الدولية للأفلام الروائية الطويلة في الدورة 44 من مهرجان القاهرة السينمائي، وقال أحمد خالد صالح عن مشهد ضرب ناهد السباعي له “صفعه على وجهه” وهو واحد من المشاهد المهمة في الفيلم: “ناهد السباعي كانت خائفة من هذا المشهد لكن تم تنفيذه بطريقة سهلت الأمر وجعلته يظهر طبيعيا”، وعن شخصية نصر السايس التي قدمها خلال أحداث فيلم “19 ب” قال: “تحمست للفيلم كثيرا لأنني أحب نوعية الأعمال التي يقدمها أحمد عبد الله، والفيلم يناقش فكرة الاختلاف وكيف تتقبل الآخر، وتحمست كثيرا للعمل مع سيد رجب”.

هذا وتطرق للحديث عن المشاهد المهمة في العمل منها مشهده مع الحارس وقال: “أحب هذا المشهد لأنه يجب جانب آخر من شخصية نصر الكل يراه أنه شخص يأخذ كل شيء بالقوة لكن في الحقيقة هو ليس شخصا سيئا لكن تعرضه للظلم كثيرا دفعه لأن يصبح بهذا الشكل.

وعن مشهد النهاية قال: “مشهد النهاية كان صعبا وفيه تحدي، لكن طريقة عمل المخرج والبروفه التي سبقت التصوير سهلت الأمر، الفكرة والسؤال هل هي النهاية العادلة و سنترك الإجابة للجمهور”.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال