الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

علماء فرنسيون يعثرون على ذباب كان يُعتقد أنه انقرض قبل قرن ونصف

وجد علماء فرنسيون ذبابةً ذات رأس برتقالي جنوب البلاد، بعد الاعتقاد بأن هذا النوع من الذباب قد انقرض منذ منتصف القرن التاسع عشر.

وتُعرف حشرة Thyreophora cynophila، باسم “ذباب النسر” في فرنسا، اكتُشفت لأول مرة في إسبانيا عام 2010، بعد اختفائها منذ قرن ونصف القرن.

واستخدم علماء الطبيعة الفرنسيون في وادي أوسو، عادة الذبابة وضع بيضها في أجسام الحيوانات البرية المتحللة، لتعقب الذبابة النادرة.

وجاء على شبكات التواصل الاجتماعي، أنه “أثناء مراقبة جثة خنزير بري ملقاة في الثلج على ارتفاع 1700 متر فوق مستوى سطح البحر، لاحظ مرشد الذباب وهو يدور حول الحيوان. ولكن ليس الذباب فقط! لقد كان Thyreophora cynophila برأس برتقالي لامع”.

وسُجّل ظهور الذباب الفريد في وادي أوسو في شباط. وكما لوحظ، فإن “الذباب النسر” يكون أكثر نشاطًا في الشتاء، إذ أن البرد لا يزعج يرقاته التي تتغذى على الجثث المتحللة في الثلج.

والمكان المفضل لنمو يرقات Thyreophora cynophila هو نخاع العظم. وفي هذا الصدد، عزا العلماء اختفاء الذبابة الى التغييرات في القواعد الصحية لتربية الحيوانات واختفاء الحيوانات الضخمة المفترسة، مما أدى إلى نقص الجثث الكبيرة ذات العظام المكسرة.

    المصدر :
  • روسيا اليوم