الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

غوارديولا: لن أفعل مثل فيرغسون في يونايتد أو فينغر مع أرسنال

قال المدرب الإسباني بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي، إنه لايستبعد الرحيل عن النادي الإنجليزي حتة قبل موعد نهاية عقده.

ووفقًا لصحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية فإن غوارديولا لم يكن أبدًا مؤيدًا للعقود الطويلة، وفي كل عام يقيّم ويقرر ما هو الأفضل له وللنادي، وإذا كان يعتقد أنه يمكنه الاستمرار، فإنه يمدد التزامه.

وهكذا سارت الأمور بشكل جيد بالنسبة له حتى الآن، سواء في برشلونة أو في مانشستر سيتي.

والآن، أصر غوارديولا، الذي يوشك أن يبلغ من العمر 52 عامًا، على موقفه، موضحًا أنه لن يفعل مثل أليكس فيرجسون في مانشستر يونايتد أو آرسين فينغر في آرسنال.

واستمر كل من فيرغسون وفينغر أكثر من 20 عامًا في مانشستر يونايتد وآرسنال على الترتيب.

وأثار غوارديولا بعض القلق بقوله إنه يمكنه مغادرة مانشستر سيتي قبل موعد نهاية عقده (في يونيو 2025).

ونقلت “موندو ديبورتيفو” عن غوارديولا قوله: “في اللحظة التي أشعر فيها أن هناك خطأ ما، سأستقيل أو لن أجدد عقدي”.

وأضاف: “لن أبقى مثل فيرغسون أو فينغر، العقد مجرد قطعة من الورق، لقد مددت التزامي مع النادي لأنني أشعر أن الفريق لا يزال قادرًا، وأنه يفعل ذلك تحت قيادتي”.

وتابع المدرب الإسباني: “في النهاية كل شيء يتعلق بالنتائج، إذا سئمنا من بعضنا البعض فلن أبقى حتى النهاية بسبب العقد”.

وفي نوفمبر الماضي أعلن مانشستر سيتي تجديد عقد غوارديولا حتى عام 2025.

ومنذ انضمام غوارديولا إلى النادي في صيف 2016، أصبح مانشستر سيتي مِن أفضل الفرق في العالم بفضل أسلوب لعب جعله فريدًا.

ومنذ توليه تدريبه في 2016 قاد غوارديولا مانشستر سيتي للفوز بلقب الدوري الإنجليزي أربع مرات وبكأس الاتحاد الإنجليزي مرة واحدة وكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة أربع مرات.