الأربعاء 9 ربيع الأول 1444 ﻫ - 5 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فرستابن المذهل يفوز في المجر ولوكلير يتعثر مرة أخرى

قدم ماكس فرستابن أداء شبه مثالي رغم هفوة بسيطة ليفوز بسباق جائزة المجر الكبرى مع رد بول عقب الانطلاق من المركز العاشر اليوم الأحد ويعزز صدارته لبطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات مستغلا تعثر شارل لوكلير بسبب استراتيجية فيراري.

واحتل لويس هاميلتون بطل العالم سبع مرات المركز الثاني مع مرسيدس أمام زميله جورج راسل، الذي كان انطلق من المقدمة للمرة الأولى في مسيرته، في إعادة لمنصة التتويج في سباق فرنسا الأسبوع الماضي.

ويتصدر فرستابن حامل اللقب البطولة بفارق 80 نقطة عن لوكلير بعد انتهاء 13 من 22 جولة.

واكتفى لوكلير بالمركز السادس بعد خطأ في استراتيجية فيراري باستخدام الإطارات الصلبة السيئة في وقفة الصيانة الثانية ليفقد الصدارة.

وأبلغ فرستابن فريقه عبر دائرة الاتصال “نتيجة مذهلة. من كان يتوقع عندما استيقظنا أن نفوز بالسباق”.

وأجاب كريستيان هورنر رئيس رد بول مع بدء هطول الأمطار بعد انتهاء السباق “نجحنا بفضل أدائك الرائع. لا يصدق. أفضل طريقة لبداية العطلة الصيفية، لكن الطقس ليس صيفا مطلقا اليوم”.

وهذا هو الفوز الثامن لفرستابن هذا الموسم ورقم 28 في مسيرته، ورفع رصيده إلى 258 نقطة مقابل 178 لنقطة للوكلير.

وشعر هاميلتون، صاحب الرقم القياسي بثمانية انتصارات في المجر، بأنه كان يمكنه تحقيق نتيجة أفضل لولا مشكلة تفعيل الجناح الخلفي المتحرك في التجارب التأهيلية ليكتفي بالانطلاق من المركز السابع.

وأضاف السائق البريطاني الذي نال نقطة إضافية بعد تحقيق أسرع لفة “كنا نملك السرعة لتحقيق الفوز لولا مشكلة الجناح الخلفي”.

ثلاث وقفات صيانة

واستفاد هاميلتون من استخدام الإطارات اللينة في آخر 18 لفة ليتجاوز كارلوس ساينز سائق فيراري وراسل إلى المركز الثاني.

وسيكون لوكلير في حيرة من أمره مما كان يمكن أن يحدث لو استخدم فيراري استراتيجية مختلفة معه.

وخضع السائق القادم من موناكو لثلاث وقفات صيانة بفارق وقفة أكثر عن أصحاب مراكز الصدارة.

وبدأ لوكلير السباق بالإطارات المتوسطة ثم استخدم النوع ذاته من الإطارات بعد الوقفة الأولى.

لكن مع استخدام الإطارات الصلبة تراجع الأداء وفقد لوكلير عدة مراكز قبل أن يقرر فيراري إخضاعه لوقفة ثالثة لوضع الإطارات اللينة.

وكان لوكلير تجاوز راسل إلى الصدارة في اللفة 31 ليفرض هيمنته على السباق، غير أنه فقدها لصالح فرستابن بعد استخدام الإطارات الصلبة.

وبدلا من دخول العطلة بالحفاظ على آماله في اللقب، وجد فيراري نفسه في موقف صعب مع تضييق مرسيدس الخناق عليه.

ويحلق رد بول في صدارة بطولة الصانعين برصيد 431 نقطة مقابل 334 لفيراري و304 لمرسيدس.

واحتل ساينز المركز الخامس أمام سيرجيو بيريز سائق رد بول، فيما نال لاندو نوريس المركز السابع متفوقا على سائقي ألبين فرناندو ألونسو وإستيبان أوكون على الترتيب.

وحصد سيباستيان فيتل، بطل العالم أربع مرات والذي أعلن يوم الخميس اعتزاله بنهاية الموسم، النقطة الأخيرة في السباق مع أستون مارتن.

    المصدر :
  • رويترز