“فيديوهات جنسية”… ريهام سعيد تعود إلى الأضواء من بوابة سما المصري

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

عادت الإعلامية المصرية المعتزلة، ريهام سعيد، مرة أخرى إلى الأضواء، ولكن تلك المرة من بوابة الراقصة المصرية المثيرة للجدل، سما الصري.

وأشارت تقارير إعلامية مصرية عديدة إلى أن ريهام سعيد، قررت رفع دعوى قضائية ضد سما المصري، متهمة إياها بالسب والقذف، وبالإضافة إلى “نشر الفسق والفجور”.

وأشار موقع “مصراوي” إلى البلاغ المقدم إلى النيابة من قبل ريهام سعيد، تضمن عدد من المقاطع المصور والفيديوهات الجنسية والإباحية الخاصة بسما المصري.

واتهم البلاغ سما المصري، بالاعتياد على نشر فيديوهات إباحية على مواقع التواصل الاجتماعي، تستعرض خلالها جسده بإيحاءات جنسية واضحة، وعبارات جنسية واضحة وصريحة، بحسب قول البلاغ.

وتضمن بلاغ ريهام سعيد الذي حمل رقم 11599 لسنة 2019، أنّ سما المصري اعتادت نشر الفيديوات الإباحية على شبكة المعلومات الدولية، تستعرض خلالها جسدها وعمل إيحاءات جنسية بوجهها وتستخدم عبارات جنسية واضحة وصريحة، كما أرفقت مع البلاغ اسطوانة مدمجة تحوي صوراً فوتوغرافية، أكدت أن سما المصري “تستعرض فيها أجزاء من جسدها وتجلس في غرفة النوم بملابس عارية وتخرج لسانها”.

كما حوت الأسطوانة فيديوات منها أغنية لسما المصري حملت عنوان “أحمد الشبشب ضاع”، ومقطع آخر تستعرض فيه أجزاء من جسدها، ومقطع ثالث في أثناء سباحتها بحمام سباحة، ورابع في أثناء ملاحقة المصري لـ”خروف” وتعمدها السقوط أرضا بطريقة بها إيحاءات جنسية.

ويعد هذا البلاغ هو الثاني من ريهام سعيد ضد المصري، بعدما تقدمت قبل 3 أيام بآخر تتهم فيه سما بالسب والقذف، وانتهاك حرمة الحياة الخاصة لها.

كما أرفق الفريق القانوني للإعلامية ريهام سعيد البلاغ بأسطوانة مدمجة على صور ومقاطع فيديو خاصة بالراقصة المصرية، بعضها مصور من غرفة نوم سما المصري.

وقالت ريهام سعيد في البلاغ: “سما المصري تتعمد لفت الأنظار، من خلال بث صور فوتوغرافية وفيديوهات جنسية”، مطالبة بسرعة التحقيق وإحالتها إلى المحاكمة الجنائية.

وأشارت التقارير الإعلامية إلى أن ريهام سعيد اتخذت هذا الموقف الصارم ضد سما المصري، بعد هجوم الأخيرة عليها في أزمة سخرية سعيد من البدناء في مصر.

وكانت ريهام سعيد قد تعرضت للإيقاف من قبل قناة “الحياة” ونقابة الإعلاميين، على خلفية تصريحاتها ضد مرضى السمنة ووصفها لهم بأنهم عبء على أسرهم وعلى الدولة ويشوهون المنظر العام.

وقرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة، مكرم محمد أحمد، حظر ظهور الإعلامية ريهام سعيد عبر وسائل الإعلام “المرئية أو المسموعة” لمدة عام، قبل أن تعلن الإعلامية اعتزال العمل الإعلامي والفني على الإطلاق.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More