الخميس 16 جمادى الأولى 1445 ﻫ - 30 نوفمبر 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فيديو.. شاب يضرب شرطي داخل مركز شرطة في ولاية أوهايو

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي فيدبو غريب لشاب دخل مركز شرطة في ولاية أوهايو وطلب المدير، فأمره الشرطي بأخذ موعد فرفض الشاب وبقي مكانه يعطل المراجعين.

فيما قال الشرطي للشاب: أنت مريض نفسي، ليرد الشاب: أنت متخلف، تعال قل عني مريض أمامي.

ذهب الشرطي له فضربه الشاب ضرباً مبرحاً حتى أتى رجال أمن وتمكنوا من تكبيله.

وتشهد هذه الولاية الأميركية على العديد من الأحداث الأمنية منذ سنوات، وفي وقت سابق أظهرت لقطات من كاميرا مثبتة على جسم شرطي تم نشرها مؤخرا لحظة إطلاقه النار على امرأة حامل وقتلها في ولاية أوهايو الأمريكية، بحسب وكالة الصحافة الألمانية.

ونشر قسم شرطة بلدة بليندون لقطات على صفحته على موقع فيسبوك تظهر مقتل امرأة تدعى تاكيا يونغ (21 عاما) برصاص أحد عناصر الشرطة.

وفي مقطع الفيديو الذي تم تسجيله يوم 24 أغسطس، تظهر يونع في سيارتها خارج متجر “كروغر” للبقالة، حيث اقترب شرطي من جانب السائق من سيارة يونغ وأمرها بالخروج. وعندما سألت يونغ عن السبب، قال الشرطي إنها متهمة بالسرقة من المتجر، ويظهر صوت يونغ في الفيديو وهي تقول “لم أسرق شيئا”.

وفي هذه اللحظة، يسير شرطي آخر أمام السيارة ويصيح “اخرجي من السيارة”، وفي مقطع الفيديو، يظهر صوت يونغ وهي تسأل “هل ستطلق علي النار؟”.

وبينما كان الشرطي أمام سيارة يونغ وهو يشهر مسدسه، شوهدت يونغ وهي تحرك عجلة القيادة صوب اليمين. وبدأت السيارة في التقدم ببطء، فقام الشرطي بإطلاق النار عبر زجاج السيارة الأمامي ليقتل يونغ.

وكانت يونغ حاملا عندما لقيت حتفها، ولم تنج طفلتها أيضا.

وأصدر قائد شرطة بليندون، جون بيلفورد، بيانا مع مقطع الفيديو يوضح بالتفصيل الخطوات التي اتخذها القسم منذ إطلاق النار المميت، بما في ذلك مطالبة مكتب التحقيقات الجنائية في أوهايو بالتحقيق في الحادث.

وقال البيان: “وضعت الشرطي الذي أطلق النار في إجازة إدارية. ولزيادة الحرص، وضعت الشرطي الآخر في إجازة إدارية”.