الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

في اليابان.. اتصل بالشرطة 2060 مرة خلال 9 أيام فألقي القبض عليه

أعلنت الشرطة اليابانية، إلقاء القبض على رجل، من مدينة كاواجاشي بمحافظة سايتاما في اليابان، بعدما أجرى 2060 اتصالاً، بقسم النجدة في غضون 9 أيام، للإساءة للضباط من خلال الصراخ عليهم وشتمهم.

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن الرجل البالغ من العمر 67 عاماً، نفّذ اتصالاته المسيئة على قسم شرطة محافظة سايتاما، خلال الفترة الواقعة بين الـ30 من سبتمبر، والـ 8 من أكتوبر من العام الحالي، حيث وجه للمجيبين على مكالماته سيلاً من الشتائم.

وقالت شرطة محافظة سايتاما في بيان صحفي، إنها تعرضت للإساءة المتكررة من قبل هذا الرجل؛ ما أدّى إلى عرقلة عملها، ليتم الوصول إليه واعتقاله.

وأوضحت الشرطة أنها أهدرت وقتاً يصل لنحو 27 ساعة على الهاتف في الرد على مكالمات ذلك الرجل، الذي أجرى مكالمة واحدة تقريبًا كل ست دقائق.

ووفق البيان فإن هذا الرجل وصف ضباط الشرطة بالأغبياء ولصوص الضرائب، وطالب بطردهم من عملهم.

وكشفت الشرطة أنها تمكنت من اعتقال المشتبه فيه أخيرًا، وخلال استجوابه اعترف بإجراء المكالمات المسيئة.

وذكرت الشرطة، أنه على الرغم من اعترافه، فلا يزال الدافع وراء سلوكه “غير واضح”، مشيرة إلى أنه وخلال التحقيقات تبين من خلال سجلات هاتفه، أنه مارس هذا السلوك قبل سنوات، ولكنه كثف عمله المسيء في الأشهر الأخيرة.

تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي

من جانبهم تفاعل مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في اليابان مع الحادثة، حيث انتقد البعض سلوك الرجل، بينما أشاد آخرون بأسلوبه الشفاف في التعبير عن رأيه.

وهاجم أحد المتفاعلين مع الحادثة سلوك الرجل بالقول “بالطبع، هذا سلوك مريع ويقيد من موارد أفراد الشرطة والتي تكون ضرورية لإنقاذ الأرواح، والآن وبعد اعتقالك يمكنك الصراخ عليهم كما تشاء”.

وسخر معلق ثان “يبدو أنه يتمتع بمهارة التسويق كموظف في خدمة تشغيل الهواتف”.

بينما كتب آخر “إنه مسن ويبدو أن لديه الكثير من الوقت وليس عنده هوايات لممارستها، فاعتبر إجراء المكالمات هوايته”.

وكانت حادثة مماثلة وقعت في محافظة سايتاما باليابان، عام 2019، حيث تم الإبلاغ عن مسن يبلغ من العمر 71 عامًا، لإجرائه نحو 24000 مكالمة مسيئة لمزود خدمات الاتصالات الخاصة به.