بالصور.. كيم كارداشيان تفاجئ متابعيها بلقطات عارية بعد تغيير تسريحة شعرها !

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

لا تزال نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان تسبب بضجة في كل مرة تقوم بمشاركة بعض اللقطات والمقاطع المصورة على حسابها بموقع التواصل الإجتماعي إنستغرام.

وتغيّبت كيم كارداشيان وزوجها كانيه ويست عن حفل الـ Grammy الذي نُظّم في نيويورك، ولكن النجمة عرفت كيف تلفت الأنظار نحوها وإن لم تسجل السجادة الحمراء أي إطلالة لها،

حيث نشرت سلسلة مقاطع على حسابها على السنابشات تظهر فيها بحلة جديدة، لم تغير لون شعرها المتوسط الطول إنما أبقت على اللون الأشقر، فيما شهدت التسريحة تغييراً جذرياً. ظهرت كيم بشعرها المسرّح بجدائل ناعمة وزينت أطرافه بالخرز الأبيض بأسلوب حيوي.

ونالت نجمة تليفزيون الواقع الأمريكية “كيم كارداشيان” 37 عامًا، عددًا كبيرًا من الانتقادات بعدما نشرت فيديو على صفحتها الجديدة بموقع التواصل الاجتماعي “إنستفرام”، ظهرت فيه بتسريحة شعر “الراستا”- الضفائر الإفريقية-، واتهمها البعض بسرقة مظهر الممثلة الأمريكية “بو ديريك” في فيلم عام 1979.

وقالت “كارداشيان” في الفيديو إنها قامت بتسريحة “بو ديريك”، بينما كانت ترتدي نظارات كبيرة.

وهاجمها بعض رواد التواصل الاجتماعي على الفور واتهمها بسرقة الإرث الثقافي الإفريقي، وكتب أحدهم: “لستِ سمراء، نعم لديك ثلاثة أطفال وزوج أسمر لكنك لستِ سمراء”.

ثم عادت كيم كارداشيان وأثارت​ ضجة على مواقع التواصل الإجتماعي بين متابعيها بعد ان نشرت صورها وهي ​عارية​ بالكامل لا شيء يغطي صدرها نهائياً كما كانت تقوم بالمعتاد عندما كانت تكتفي بوضع غطاء السرير أو قطعة خفيفة تظهر أكثر مما تخفي.

كيم إعتادت على نشر الصور الجريئة التي تلفت البعض من جهة وتثير غضب البعض الآخر من جهة أخرى, إلا أنها في معظم الأحيان تحصل على ملايين الإعجابات على الصور ومقاطع الفيديو التي تقوم بنشرها ومشاركتها مع متابعيها.

ورأى البعض ان كيم كارداشيان بدأت تحذو حذو ممثلات “الأفلام الاباحية” بصورها التي لا تليق سوى بالمواقع الاباحية الا ان ما أثار تساؤل المتابعين هو زوجها الذي يبدو انه لا يمانع ظهور زوجته عارية الصدر أمام العالم بأسره.

إلا أن صور كيم حصلت على قَبول فئة كبيرة من المعجبين, وما لبثت الصور إنتشرت على حساب كارداشيان, حتى قامت صحف ووسائل إعلام غربية بتسليط الضوء على هذه اللقطات المثيرة والتي تسببت بضجة خصوصاً أنه لم يمضي وقت على ولادة الطفلة الجديدة لكيم وزوجها من الأم البديلة.

واللافت بالأمر أن كيم إستغلت تسريحتها الجديدة التي بدى وكأنها إقتبستها من التسريحات الإفريقية والتي أعطتها مظهر مميز ومختلف والذي تسبب بإنتقادات لها من قبل بعض المتابعين, إلاأن كيم أظهرت أنوثتها ورشاقتها.

وتميزت كيم بإطلالاتها تحديداً بعد أن قامت بتغيير لون شعرها حيث إعتمدت لفترة طويلة على اللون الأسود إلا أنها قامت بتغييره مما جعلها تبدوا  بمظهر لافت ومثير.

كما أن كيم أرادت أن تؤكد بأنها لا تزال بكامل إثارتها خصوصاً من خلال السروال الداخلي الذي كانت ترتديه والذي يُظهر مؤخرتها بشكل لافت وهو ما أردت أن تظهره كما بدى من خلال اللقطات التي قامت بنشرها.

غير أن كيم لم تكتفي بنشر تلك اللقطات بل رجع بها الحال إلى نشر صورة لها تعود إلى عام 2008 وتظهر بشكل مثير وهي ترتدي ملابس تكاد لا تغطي أجزاء واسعة من صدرها وتعلوها الإبتسامة والرضى بما تقوم به.

وكانت كيم كارداشيان قد فاجئت متابعيها بلقطة عارية تماما بُعيد إستحمامها وذلك بعد مضي أسبوع على ولادة طفلتها

Loading...
المصدر راديو صوت بيروت إنترناشونال

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً