الأربعاء 15 شوال 1445 ﻫ - 24 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ماذا نعرف عن حديث الرسول ﷺ الذي تنبأ بالخذلان العربي والإسلامي لأهل غزة؟

‌مع استمرار الحرب التي تشنها إسرائيل على قطاع غزة، وسط غياب الدعم العربي والإسلامي، يتساءل البعض: ما الذي أصابنا حتى نتقاعس عن نصرة أهلنا في فلسطين؟

وفي لقاء مع الجزيرة مباشر عبر برنامج (أيام الله) أجابت الداعية هيفاء يونس، رئيسة مؤسسة (جنة) الخيرية، بذكر حديث الرسول ﷺ: يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها، فقال قائل: ومِن قلة نحن يومئذ؟ قال: بل أنتم يومئذٍ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السيل، ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم، وليقذفن في قلوبكم الوهن، فقال قائل: يا رسول الله، وما الوهن؟ قال: حب الدنيا وكراهية الموت.

وأضافت: حب الدنيا وكراهية الموت، هذا ما أصابنا، نعيش في الدنيا كأننا نعيش فيها أبدًا، وننسى الآخرة كأننا لن نراها. عش في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل، هذا ما علمني عليه الصلاة والسلام”.

وتابعت: فهذا الذي أصابنا، الوهن حب الدنيا، شغلتنا أموالنا وأهلونا كما قال الله سبحانه وتعالى عن الأعراب، هذا الذي يجب أن يتغير، نجعل الدنيا مزرعة الآخرة نعيش فيها لكن الحياة الحقيقية هي الآخرة.

واستطردت: ماذا قال ربي في سورة العنكبوت؟ {وَمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ لَهْوٌ وَلَعِبٌ وَإِنَّ الدَّارَ الآخِرَةَ لَهِيَ الْحَيَوَانُ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} الحياة الحقيقية.

وأضافت: البوصلة ليست في الدنيا، أكلت وشربت وسافرت واشتريت وتزوجت وأولادي، كلنا كمسلمين تكون البوصلة الآخرة، كل ما أعطاني الله من هذه الأشياء كلها حلال بإذن الله، هذه تخدمني في الآخرة.

وتابعت: “يقول لي ربي {إِنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلادُكُمْ فِتْنَةٌ} و{إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلَادِكُمْ عَدُوًّا لَّكُمْ} وسيقول لي قلت لك، أخبرتك، لماذا فعلت هذا الشيء، فما أصابنا وأصاب الأمة هو الوهن”.

    المصدر :
  • الجزيرة