السبت 9 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 3 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

محامي حسام حبيب يفجر مفاجأة بشأن المصالحة مع شيرين

تصدرت أخبار تصالح الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب وطليقها حسام حبيب مواقع التواصل خلال الساعات القليلة الماضية، إلا أن محامي الأخير مفاجأة من العيار الثقيل بشأن تصالح موكله مع طليقته شيرين عبدالوهاب، مؤكدا عدم صحة ما جاء في البيان الذي أصدرته.

وقال المحامي جميل سعيد، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “كلمة أخيرة” عبر شاشة ” ONE”، إن موكله لم يرد أي متعلقات لطليقته شيرين عبدالوهاب، موضحا أنها من تنازلت عن البلاغات التي قدّمتها ضد حبيب لكنها لم تتصالح معه.

وكشف المحامي أن موكله لم يتنازل حتى الآن عن البلاغ الذي تقدم به للنائب العام ضد شيرين بشأن تصريحاتها التفلزيونية بتاريخ 15 يوليو/تموز، والتي نعتت فيه حسام بعبارات يعاقب عليه القانون، على حسب قوله.

وقال: “حبيب لم يُقدّم له أي التماس أو طلب للتنازل في البلاغ المقام ضد شيرين، وتمت إحالة البلاغ إلى نيابة أكتوبر ولا يزال قائماً إلى الآن”.

أيضا استنكر سعيد وصف “رجع الحاجة” الذي تضمنه بيان شيرين بشأن التصالح لكونه “غير قانوني”، قائلا: “وصف ما جرى من جانبهم بأنه رجع الحاجة غير قانوني”.

بشأن النزاع حول ملكية السيارة، قال محامي حبيب إنه لا توجد “واقعة جنائية”، موضحا أن موكله “لم ينكر أن شيرين هي التي سدّدت ثمن السيارة وأصدرت أمراً للبائع بأن يصدر المبايعة باسم حبيب، وهذه المبالغ كانت نظير تعاون فني مشترك بينهما”.

وفاجأ محامي المطربة شيرين عبدالوهاب جمهورها ، مساء الإثنين، وأصدر بيانا قال فيه إن موكلته وحسام حبيب قد تصالحا.

وتضمن البيان تأكيد شيرين على أنها “تكنّ كل التقدير والاحترام لحسام حبيب”، موضحة أنه “تعلن التصالح معه بشأن القضايا التي كانت متداولة بينهما في الفترة الأخيرة؛ حرصاً منها على استمرار العلاقة الطيبة بينهما”.

وقال المستشار ياسر قنطوش محامي شيرين عبدالوهاب إن “حبيب ردّ كل المتعلقات الخاصة بالفنانة وتمت تسوية الخلافات بينهما والتصالح في النيابة العامة وأصبحت ذمته بريئة تماماً من أي التزام تجاه الفنانة”.