الجمعة 8 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 2 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مدرب يوفنتوس يطالب لاعبيه بالمزيد وعدم استخدام الأعذار

قال ماسيميليانو أليغري مدرب يوفنتوس، الاثنين، إن فريقه لا يزال في مرحلة التطور، لكن يجب ألا يتخذ لاعبي فريقه هذا السبب كعذر لنتائجهم الأخيرة، وذلك قبل مواجهة مكابي حيفا في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وتوقفت سلسلة من خمس مباريات بلا فوز ليوفنتوس بالانتصار على بولونيا في الدوري الإيطالي هذا الشهر وأعقبها بانتصار بملعبه على مكابي في الأسبوع الماضي، قبل أن يخسر 2-صفر أمام ميلان يوم السبت.

وفاز فريق المدرب أليغري مرة واحدة في أول ثلاث جولات في المجموعة الثامنة، ويتعين عليه الفوز على مكابي يوم الثلاثاء للبقاء في المنافسة على مقعد في دور 16 لدوري الأبطال.

وقال أليغري للصحفيين “أعتقد أن هناك طريقا للتحسن، فالخبرة تُكتسب من خلال لعب مباريات مهمة”.

وأضاف “ومع ذلك، يجب ألا نستخدم ذلك كمبرر، لأننا يجب أن نقدم كل ما لدينا في الملعب. في الواقع علينا فعل الكثير لبدء مرحلة جديدة”.

وظهر يوفنتوس بشكل مقنع في انتصاره 3-1 على الفريق الإسرائيلي في الجولة الماضية، لكن أليجري أضاف أن فريقه سيحتاج إلى تحسين مستواه لتحقيق نتيجة مماثلة خارج ملعبه.

وقال أليغري الذي يتأخر فريقه بأربع نقاط عن باريس سان جيرمان المتصدر “غدا علينا أن نلعب المباراة بخطوط متقاربة وأن نقلل الأخطاء. كانت مباراة ميلان مشابهة لمباراة بنفيكا”.

وواصل “في هذه اللحظة علينا أن نقدم شيئا إضافيا. هذا السنتيمتر وهذا الاهتمام الزائد بالتفاصيل سيصنع الفارق”.

وقاد أليغري يوفنتوس لتحقيق خمسة ألقاب متتالية للدوري خلال ولايته الأولى مع فريق مدينة تورينو، لكنه يعاني منذ عودته إلى منصبه، حيث يحتل المركز الثامن في الدوري، متخلفا بعشر نقاط عن نابولي المتصدر.

وأتم “لدينا الفرصة لدخول الملعب وتعويض ما حدث والوقوف على أقدامنا فورا… يجب أن نكون مدركين أهمية المباراة، وندخل الملعب ونبذل قصارى جهدنا”.

    المصدر :
  • رويترز