استمع لاذاعتنا

مريم أوزرلي في أول تصريح بعد حملها دون زواج وهذه جنسية والد الطفل

عادت أخبار الفنانة التركية مريم أوزرلي لتتصدر وسائل الإعلام لا سيما أن الأخيرة كانت قد غابت عن وسائل الإعلام لفترة لا تقل عن السنة، لكن إعلان حملها الثان دون زواج أثار الكثير من الكلام الذي أساء لـ نجمة مسلسل حريم السلطان “هويام”، وتجدر الإشارة أنها ليست المرة الأولى التي تنجب فيها مريم بدون زواج، ففي حملها الأول أثارت أوزرلي الجدل بعد حملها من صديقها رجل الأعمال التركي جان آتيش، الأمر الذي دفعها آنذاك للانسحاب من المسلسل على الرغم من تحقيقه شهرة واسعة ونجاحا باهرا حول العالم. بينما بعد معرفة صديقها بالأمر رفض الاعتراف بابنته “لارا” إلى جانب هروبه خارج البلاد بعد قيامه بعمليات نصب بلغت 40 مليون ليرة تركية، حيث كانت أوزرلي واحدة من ضحاياه بعد أن أقرضته مليوني ليرة تركية.

وقالت أوزرلي، التي تعرضت لانتقادات واسعة عقب إعلانها الحمل بشهرها الخامس، إن حياة كل شخص تختلف عن الآخر، منوهة بأنه لا يحق لأحد التدخل في شأن أحد وخصوصيته، مشددة على أنها كانت دائمًا تشعر أن الله معها ويساندها وأنها تستطيع تربية ابنتها. وبشأن تصريحات أطلقتها مريم أوزرلي لصحيفة “حرييت” التركية بشأن حملها من دون زواج، شددت على أنها ترفض تدخل أي شخص في حياتها الخاصة، أو أن يحكم عليها أحد بسبب حملها.

وقال موقع “tv100” التركي أن مريم أوزرلي أكدت أنها حامل في شهرها الخامس بطفلة، وعلقت: “ابنتي في شهرها الخامس وستأتي لهذا العالم في كانون الثاني”.

ورفضت النجمة التركية الكشف عن هوية والد طفلتها أو قول اسمه مكتفية بالكشف عن جنسيته الأمريكية، تاركة عنصر المفاجأة بشأن الحمل الثاني دون ارتباط رسمي، محل تشويق للجمهور.

وعبّرت الفنانة عن امتنانها لكل ما عاشته وتشكر الله على كل شيء وأن كل ما يقال الآن ضدها من انتقادات لا يؤثر عليها، وقالت: “الحكم على الآخرين بدون وجه حق، خطأ”.