بالصور: ممثلة أمريكية شابة تشتري قصرا من وراء منشوراتها الفاضحة على “إنستغرام”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

هل فكرت يوماً في أن منشوراتك على حساباتك الخاصة على مواقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” و أنستجرام، يمكن أن تكون سبباً في تكوين ثروة ضخمة دون الحاجة إلى وظيفة يومية؟.

تجني الممثلة الأمريكية الشابة، بيلا ثورن، ثروة من المال، باعتبارها من نجمات موقع الصور الشهير “إنستغرام”.

وأشارت ثورن في فيلم وثائقي جديد عنها، من تنفيذ مجلة “فوغ”، إلى إنها تحصل على 65 ألف دولار مقابل كل منشور دعائي تنشره عبر حسابها على “إنستغرام”، كما أنها تتقاضى من 10 إلى 20 ألف دولار، عن كل “قصة” تنشرها على نفس التطبيق، بحسب موقع “ذي إذ إنسايدر”.

Day bathing 😍🐶

A post shared by BELLA (@bellathorne) on

وأضافت ثورن (20 عاما) أنها تجني أرباح مالية أخرى من منشوراتها عبر تطبيق “سناب شات”، والتي توازي نشرها لـ “قصة” على “إنستغرام”.

وأكدت بيلا ثورن أن أرباحها من منشوراتها على “إنستغرام”، أتاحت لها شراء قصر، والذي تم فيه تصوير الفيلم الوثائقي عنها.

وتقول إنها تدرس بيانات السوق طوال الوقت، وما يرغب جمهور “إنستغرام” في رؤيته عبر حسابها، من أجل مشاركتها لمنشورات تحوز على إعجاب الملايين.

ولم تخف إن “إنستغرام” يمثل وظيفة بنسبة 100٪ بالنسبة لها، موضحة أنها بدأت حياتها بحساب 200 دولار في حسابها المصرفي، وانتهى بها الحال بشراء ذلك القصر بعد عام ونصف، وهذا كله بفضل وسائل التواصل الاجتماعي.

وليست وسائل التواصل الاجتماعي هي مصدر دخل بيلا ثورن الوحيد؛ فهي ممثلة، وعارضة أزياء منذ أن كانت طفلة.

وقد أتى هذا التصريح بعد أن أعلنت “بيلا” أنها ستأخذ فترة استراحة بعيدًا عن مواقع التواصل الاجتماعي إلى نهاية العام، رغم أنها تمتلك متابعين يبلغ عددهم ما يقارب الـ17 مليون متابع،

وفق ما نقله موقع “ديلي ميل” البريطاني، حيث نشرت صورة لها مرتدية حمالة صدر فوشية وجمبسوت زيتي غير مغلق وعلقت عليه: “غدًا يوم عمل؟؟ قررت أخذ استراحة بعيدًا عن وسائل الإعلام لبقية العام..أحبكم يا رفاق، وأعدكم أني سأبقى هنا”.

المصدر سبوتنيك

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شاهد أيضاً