الثلاثاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 29 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ميلان يحيي آماله في التأهل إلى دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا

أحيا ميلان آماله في التأهل إلى دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بفوزه 4-صفر على دينامو زغرب في المجموعة الخامسة (الثلاثاء 25-10-2022).

وكان ميلان أمام مهمة شاقة بعد خسارته المباراتين السابقتين أمام تشيلسي، لكن ماتيو جابيا سجل هدفا في الشوط الأول بضربة رأس ليضعه على الطريق الصحيح لحصد فوز مهم في كرواتيا.

ووضع الهدف الثاني الذي سجله المهاجم البرتغالي رافائيل لياو في بداية الشوط الثاني بعد مجهود فردي المباراة بعيدا عن متناول صاحب الضيافة، قبل أن يسجل المهاجم الفرنسي أوليفييه جيرو هدفا من ركلة جزاء في الدقيقة 59.

وزاد هدف عكسي في الدقائق الأخيرة من غلة أهداف ميلان الذي حقق فوزه الثاني أوروبيا هذا الموسم ليتقدم إلى المركز الثاني بسبع نقاط. وسيتأهل الفريق الإيطالي للدور الثاني إذا لم يخسر أمام رد بول سالزبورج صاحب المركز الثالث في مواجهة الأسبوع المقبل.

وبفوز ميلان، ضمن تشيلسي التأهل متصدرا للمجموعة بعد فوزه 2-1 على سالزبورج في وقت سابق اليوم الثلاثاء، بينما يتذيل زغرب المجموعة بأربع نقاط.

وقال ستيفانو بيولي مدرب ميلان “أعتقد أنه من الواضح أن نضجنا سيستمر بالتأهل، علينا اللعب بعقليتنا، وهي الخطوة المقبلة هي أن نظهر نقوم بعمل أفضل من الموسم الماضي.

“بعد علاج الأخطاء، هاجمنا بعدة لاعبين، إنه فوز مهم ونعلم أنه كذلك. يجب أن نكمل المهمة الأسبوع المقبل”.

وبعد الهزيمتين أمام تشيلسي لم يكن هناك أي مجال للأخطاء أمام ميلان في رحلته إلى كرواتيا إذا أراد التأهل إلى دور الستة عشر لأول مرة منذ موسم 2013-2014.

لكن الفريق بدا مهتزا بعد البداية القوية لدينامو، الذي انتصر على تشيلسي في أولى مباريات المجموعة على أرضه، وبعد تسجيل جابيا هدفه الأول على الإطلاق مع ميلان لم تكن هناك أي شكوك بشأن الفوز.

وأهدر ميلان عدة فرص قبل أن يفتتح لياو سجله التهديفي في دوري الأبطال هذا الموسم قبل أربع دقائق من الاستراحة.

ولولا براعة الحارس دومينيك ليفاكوفيتش كان يمكن لميلان تعزيز تفوقه بعد إهدار جيرو عدة فرص.

وهز المهاجم الفرنسي المخضرم الشباك من ركلة جزاء من محاولاته السادسة على المرمى في المباراة.

وهز روبرت ليوبيتشيتش شباك فريقه دينامو بالخطأ ليحرز ميلان أربعة أهداف في مباراة واحدة بدوري الأبطال للمرة الأولى منذ انتصاره 4-صفر على ضيفه أرسنال في دور الستة عشر في فبراير شباط 2012.

كما أنها المرة الأولى التي يحرز ميلان أربعة أهداف خارج أرضه في البطولة منذ تفوقه 4-صفر على فناربخشه في نوفمبر تشرين الثاني 2005.

    المصدر :
  • رويترز