استمع لاذاعتنا

نجت من كورونا فماتت أثناء الاحتفال بانتهاء “عزله”

بعد أسابيع من الإغلاق بسبب تفشي وباء كورونا المستجد، قررت أوليشيا سوسبيتسينا أن تحتفل بنهاية الإغلاق الذي فرضه الوباء، واستعادة حريتها مجددا، لكنها لم تكن تدري ما يخبئه لها القدر.

سوسبيتسينا المتحدرة من كازاخستان قررت الاحتفال بالتنزه مع صديق لها في منتزه “دودن” الواقع في مدينة أنطاليا جنوبي بتركيا.

أثناء التنزه، قررت سوسبيتسينا التقاط صورة لها وهي على حافة جرف أمام شلالات المنتزه الخلابة. لكنها انزلقت وسقطت من علو يتجاوز المئة قدم، لتلقى حتفها في الحال، حسب موقع فوكس نيوز.

صديق سوسبيتسينا المرعوب اتصل بقسم الطوارئ التركي الذي انتشل الجثة من الماء، وأكد الوفاة جراء الحادث.

سوسبيتسينا البالغة من العمر 31 عاما كانت تعمل كمرشد سياحي بأنطاليا على مدار السنوات الخمس الماضية.

قبل الحادث كانت قد كتبت على حسابها في إنستغرام “سأعجب دائما بجمال الطبيعة التركية. هذه جنتي”.

وتعتبر تركيا من أكثر من المناطق تضررا بالفيروس في العالم، إذ سجلت أكثر من 120 ألف حالة إصابة مؤكدة بالفيروس، وما لا يقل عن 3117 حالة وفاة حتى مساء الخميس، وفقا لبيانات جامعة جونز هوبكنز.