الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نجوم رحلوا بسبب مرض السرطان.. آخرهم هشام سليم

غالباً ما يعاني الفنان من امراض متعددة، والبعض يحاول عدم الافضاح عنها لاسباب غير معروفة اما من افصح عن الموضوع فتلاحقه اساعات الموت في كل لحظة كما حصل مع الراحل هشاك سليم الذي تصدر عناوين المواقع الاسبوع الماضي ليعاود ويأكد انه بصحة جيدة يعاني من السرطان ولكن بخير.

ولم يكن الممثل الراحل هشام سليم الوحيد الذي توفي بسبب مرض السرطان، فقد سبقه عدد كبير من نجوم الوسط الفني الذين أنهى السرطان حياتهم.

وفي هذا التقرير يرصد أبرز هؤلاء النجوم الذين رحلوا عن عالمنا إثر إصابتهم بمرض السرطان:

الفنان المصري أحمد زكي، عانى بشكل كبير في السنوات الأخيرة من حياته، بفعل إصابته بسرطان الرئة، وتدريجيًا أخذ يمتص هذا المرض، طاقته ونضارته إلى أن توفي في 2005 عن عُمر ناهز الـ 56 عامًا، تاركاً خلفه عدد من الأعمال الفنية المميزة سواء في السينما أو الدراما أو المسرح.

وكانت وفاة الفنان عامر منيب بمثابة صدمة على الجمهور، بسبب صِغر سنه، حيث توفي عن عمر الـ 48 عامًا بسبب سرطان البنكرياس، وذلك في عام 2011، وكان من أبرز أعماله الفنية “الغواص” و”كامل الأوصاف”، وكانت آخر ألبوماته الغنائية “حظي من السما” عام 2008.

ورحلت الفنانة الشابة ميرنا المهندس بنزيف أصاب جسدها أدى إلى وفاتها، بعد معاناة طويلة مع مرض سرطان القولون عن عمر ناهز الـ 39، وكان رحيلها مؤثر بشكل كبير على قلوب الجمهور وزملائها في الوسط الفني بسبب صغر سنها ومعاناتها الشديدة مع المرض.

وتمكن هذا المرض اللعين من الفنان أنور وجدي والذي أصيب بسرطان المعدة ورحل عن عالمنا في عام 1955، وكانت فتراته الأخيرة هي الفترات الأشدّ ألمًا، فحرمانه من تناول الأطعمة كان له تأثير نفسي يفوق آلام مرضه.

وكان من أوائل المشاهير الذين وصل إليهم السرطان، المُلحن والمطرب المصري محمد فوزي الذي أسس اتجاه وجمهور خاص بأفلامه وموسيقاه، إلى أن وصل إليه مرض سرطان العظام وأنهي حياته، بعد مسيرة فنية طويلة مميزة، حيث قدّم ما يفوق الـ 400 أغنية.

وعانى عدد من الفنانات بسرطان الثدي، من بينهن الفنانة هالة فؤاد التي رحلت عام 1993، عن عمر ناهز الـ 43 من عُمرها.

كما أصيبت الفنانة مديحة كامل هي الأخرى بسرطان الثدي وابتعدت عن الأضواء بفعل المرض، ثم أخذت تصارعه إلى أن تركها لشهر ولحق بها مرة أخرى، وتسبب في وفاتها.

وكان عام 2014، بمثابة الصدمة التي حلت على الوسط الفني، بعد أن خطف مرض السرطان 3 فنانات، وهن معالي زايد ومن بعدها زيزي البدراوي التي عانت من سرطان الرئة وأمراض مزمنة مثل القلب والشلل الرعّاش، ودخلت المستشفى وتوفيت هناك، والأخيرة الفنانة فايزة كمال التي أصيبت بسرطان الكبد.

    المصدر :
  • سكاي نيوز