الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هذه الإيموجي مكروهة... إليكم السبب

بعدما باتت تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي، لاسيما “واتساب” متواجدة في كل تفاصيل حياتنا، أضحت “تعابيرها” ورموزها أيضاً مهمة.

إلا أن العديد من تعابير “الإيموجي” تستخدم على ما يبدو في غير محلها!

رموز وقحة؟!
فعلامة الإبهام مثلاً، قد تكون مرفوضة عند كثيرين، لأنها تدل عادة على محاولة إنهاء الحوار بين الأشخاص لكن بطريقة لطيفة، أي أنها “أسلوب مجاملة”، مع ذلك فإنها من أكثر الرموز استخداماً.

ووفق دراسة حديثة، تبيّن أن الجيل الجديد أو ما يُعرف بـ”Gen Zers” أي عمر العشرينات، يكره الرموز التعبيرية الشائعة للإعجاب.

واتضح أن هذه الفئة ترى أن تلك الرموز “وقحة” و”عدائية” ، بل أكثر من ذلك، حيث يرونها سلاحاً للهجوم.

رموز محبوبة
فقد استطلعت الدراسة التي أجرتها Adobe، 5 آلاف مستخدم للرموز التعبيرية من الولايات المتحدة.

وخلصت النتائج إلى أن رمز القبلة على شكل قلب، والابتسامة الخجولة التي تحيط بها القلوب، ورمز العيون القلبية، هم أهم 3 رموز تعبيرية “تجعلك محبوبا أكثر”.

فيما شددت الدراسة على أن الرموز التعبيرية باتت تعتبر طريقة رائعة للتخفيف من سوء الفهم المحتمل، لأن الوجه المبتسم يمكن أن يقطع شوطًا طويلاً من محادثات جدية متوترة، مثلا .

كما أكدت أن استخدام الرموز التعبيرية الصحيحة خاصة في مكان العمل، يؤثر بشكل إيجابي على مدى الإعجاب (69٪) وعلى المصداقية بنسبة (59٪)، ولكن عند استخدامه بشكل غير صحيح، قد يؤدي ذلك إلى بعض المواقف غير المريحة، وفقا لما نقله تقرير لصحيفة “نيويورك بوست”.

وأوضحت أن المعنى ينشأ فقط في سياق التواصل مع الآخرين، حيث يمكن أن تعني الرموز التعبيرية كل ما تريد وتقصد.

يساء فهمها أو مكروهة
أما أكثر الرموز التعبيرية التي يساء فهمها في الوقت الحالي هي الابتسامة التي ترتدي قبعة رعاة البقر.

في حين أن هناك رموزا تجعلك أقل إعجابا، بينها كومة البراز وهذا ينطبق بشكل خاص على النساء، والوجه الأصفر الغاضب مع الحاجبين المجعد.

يذكر أن الرموز التعبيرية أو ما تعرف بـ”Emojis”، يمكن لها أن تكون طريقة رائعة لمساعدتك في نقل رسالة، إلا أنه من الضروري جداً فقط تأكد من أنها الرسالة التي قصدت إرسالها وألا يفهم قصدك منها بمنحى آخر.