هذه اللغات هي الأسرع نموًا وانتشارًا في أمريكا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ذكرت بيانات أصدرها مؤخرًا مكتب إحصاء السكان الأمريكي أن اللغات الأفريقية من بين أسرع 10 لغات نموًا في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بحسب  تقرير نشره موقع «كوارتز إفريقيا»، أشار فيه إلى أن هذه القائمة تضم ثلاث مجموعات من اللغات.

وأوضح التقرير أن أولى هذه المجموعات هي السواحلية واللغات الأخرى المنتشرة في وسط وشرق وجنوب القارة الأفريقية، والثانية تضم لغات يوروبا (منشرة بشكل رئيسي في نيجيريا)، وتوي (لغة قبائل الأشانتي في غانا)، ولغة الإجبو (منتشرة في جنوب شرق نيجيريا)، ولغات غرب أفريقيا الأخرى، وتضم المجموعة الثالثة اللغتين الأمهرية والصومالية.

يُرجِع المحللون هذا التطور إلى اتجاهات الهجرة السائدة مؤخرًا، فعلى الرغم من أن المهاجرين الأفارقة يشكلون حصة صغيرة من السكان المهاجرين إلى أمريكا، إلا أن أعدادهم الإجمالية ظلت تتضاعف كل 10 أعوام منذ عام 1970، وفقًا لمركز بيو للأبحاث. ويشكل الأفارقة الآن 39% من إجمالي السكان السود المولودين في الخارج، مقابل 24% عام 2000.

اللغات

وأوضح الموقع أنه بالرغم من تباطؤ نمو الهجرة إلى الولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة، إلا أن وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الشهير للدول الأفريقية بأنها «بؤر للقذارة» والارتفاع الأخير في نسب طرد الأفارقة من الولايات المتحدة، لم يردع المهاجرين الأفارقة عن التماس اللجوء في الولايات المتحدة. وأشار إلى أنه في يونيو الماضي سجل مسؤولو إدارة الجمارك وحماية الحدود في الولايات المتحدة ارتفاعًا غير مسبوق في عدد المهاجرين الأفارقة، على الحدود الأمريكية المكسيكية، حيث وصل معدلهم إلى ما بين 30 إلى 40 شخصًا يوميًا، وغالبية طالبي اللجوء من جمهورية الكونغو الديمقراطية وأنجولا.

وأكد الموقع أنه من غير المتوقع أن يتغير هذا الاتجاه بشكل جذري قريبًا، فعدد المهاجرين اللاتينيين الذين يعيشون في الولايات المتحدة يفوق المهاجرين من منطقة أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، وبالتالي فإن اللغة الإسبانية لا تزال أسرع اللغات غير الإنجليزية نموًا من حيث عدد المتحدثين. فقد انخفضت نسبة الأشخاص الذين يتحدثون الإنجليزية في أمريكا من 78.4% عام 2016 إلى 78.1% عام 2018، وفقًا لبيانات صدرت مؤخرًا من مركز إحصاء السكان الأمريكي.

ومع ذلك، تعد اللغات الأفريقية من بين اللغات الأسرع نموًا من حيث سرعة النمو، ولا يزال التدفق المستمر لسكان غرب أفريقيا عاملًا مهما في هذا الاتجاه. فعدد متزايد من سكان القارة الذين تقل أعمارهم عن 30 عامًا، وخاصة أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عامًا فكروا في الهجرة، وأمريكا الشمالية هي الوجهة الأولى لـ22% منهم، وتبلغ الرغبة في الهجرة ذروتها في غرب ووسط أفريقيا.

وذكر التقرير أن كل من نيجيريا وغانا وجنوب أفريقيا وتنزانيا والسنغال وكينيا تعد من بين الدول الأصلية الرئيسية للمهاجرين من أفريقيا جنوب الصحراء إلى أوروبا والولايات المتحدة، وهو ما يفسر سبب وجود السواحلية ويوروبا والإجبو في طليعة اللغات الأفريقية في قائمة مكتب الإحصاء لأسرع اللغات نموا.

واختتم بالقول إن هذا الاتجاه مؤثر بالفعل على الولايات المتحدة، ففي إحصاء عام 2020 القادم، ستحصل البلاد، وللمرة الأولى، على إرشادات مطبوعة بثلاث لغات إضافية، هي الإجبو واليوروبا والتوي. بينما كان الإحصاء السابق الذي تم إجراؤه عام 2010 قد احتوى على إرشادات مطبوعة بخمس لغات أفريقية وكلها من شرق وجنوب أفريقيا.

 

 

https://www.sasapost.com/translation/african-languages-are-fastest-growing-in-the-united-states/

المصدر sasapost

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More