الثلاثاء 15 رجب 1444 ﻫ - 7 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هل يرحل غوارديولا عن مانشستر سيتي لتدريب البرازيل؟

أعلن تشيتشي رحيله عن المنتخب البرازيلي، بعد الخسارة بضربات الترجيح أمام منتخب كرواتيا في ربع نهائي كأس العالم قطر 2022، الأمر الذي فتح باب التكهنات بشأن خليفته المحتمل وسط عدة ترشيحات من مدربين محليين وعالميين.

ويعتبر الإسباني بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، حلم الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، وسبق أن أجرى اتصالات معه قبل 3 سنوات، ومع رحيل تيتي عاد الحلم مجددا والمحاولة مرة أخرى لإقناعه بتدريب منتخب السامبا.

وكان الظاهرة البرازيلي رونالدو، كشف، يوم الأحد، عن دخول اتحاد كرة القدم في بلاده، في مفاوضات مع غوارديولا لتولي تدريب منتخب السامبا، قبل أن يجدد المدرب الإسباني عقده مع مانشستر سيتي.

وحسب صحيفة “موندو ديبورتيفو”، فإن غوارديولا لا يفكر في ترك مانشستر سيتي أو تدريب منتخب البرازيل لعدة أسباب.

ويبقى أبرز الأسباب هي الارتياح الذي يشعر به غوارديولا في مانشستر سيتي، حيث قام مؤخرا بتمديد عقده حتى 2025 بشروط مالية مريحة، وأيضا علاقته الجيدة مع إدارة النادي الإنجليزي واللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز، الذي يعد أفضل دوري في العالم.

وكان فرانسيسكو نوفيليتو، نائب رئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، أكد وجود اتصالات مع بيب غوارديولا قبل 3 سنوات، لكن الشروط المالية المقترحة من البرازيل لم تكن في مستوى ما يتقاضاه المدرب الإسباني في إنجلترا.

وسيحدد الاتحاد البرازيلي خليفة تيتي في كانون الثاني/يناير 2023 المقبل، في حين سيبدأ المنتخب البرازيلي مشواره الرسمي في شهر آذار/مارس 2023 مع إمكانية انطلاقة تصفيات نهائيات كأس العالم 2026.

ويرى رونالدو أنه يتحتم على اتحاد الكرة البرازيلي الآن، أن يحول أنظاره إلى “غوارديولا البرازيلي” فرناندو دينيز، مدرب فلومينينسي.

وتابع: “ربما يكون دينيز عنصر جذب للمنتخب البرازيلي الوطني.. إنه رجل يلعب بطريقة جيدة، ويقدم عرضا”.

وأوضح: “إنه قرار مهم للغاية للدورة التالية، كلما أسرعت في تقديم الاسم الجديد، وبدأت العمل بفلسفة المدرب، سيكون الأمر أفضل، وسنرى، أنا فضولي.. أعتقد أن الأسماء الكبيرة قادمة إلى هنا”.