الثلاثاء 1 ربيع الأول 1444 ﻫ - 27 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ويل سميث معتذرًا عن صفعة الأوسكار: كان تصرّفًا غير مقبول!

عادت “صفعة” الممثل الأميركي “ويل سميث” لـ “كريس روك” في حفل الأوسكار الى التداول من جديد، بعد نشر سميث مقطع فيديو جديدًا اعتذر فيه عن التصرف الذي وصفه بـ “غير المقبول”.

وقال ويل سميث إن سلوكه “غير مقبول” وإنه تواصل مع الممثل الكوميدي لمناقشة الواقعة، لكن قيل له إن روك غير مستعد للحديث معه.

وأضاف سميث في مقطع مصور: “لا يوجد جزء مني يعتقد أنها كانت الطريقة الصحيحة للتصرف في تلك اللحظة.. أنا آسف حقا وأحاول أن أكون نادمًا دون أن أخجل من نفسي”.

وظهر سميث جالسا ومرتديًا قميصًا أبيض اللون وقبعة بيضاء، وتحدث مباشرة إلى الكاميرا ورد على أسئلة اختارها مسبقا عن سلوكه في الحفل يوم 27 آذار، عندما صفع مقدم الجوائز كريس روك بعدما أطلق تعليقًا ساخرًا عن شعر زوجة سيمث، جادا بينكيت سميث.

كما اعتذر سميث أيضا لأسرة روك وخاصة والدته “روزالي” التي روعتها رؤية ابنها يتعرض للأذى. وقالت لمجلة “آص ويكلي” “عندما صفع كريس، صفعنا جميعا.. لقد صفعني بالفعل”.

وقال سميث “لم أدرك عدد الأشخاص الذين تأذوا في تلك اللحظة”.

كذلك، اعتذر سميث لأسرته للجدل الذي جلبته علينا جميعا ولمرشحي أوسكار من زملائه لسرقة وتلطيخ لحظتهم.

وأضاف أن زوجته لم تفعل شيئا يشجعه على الصفعة، وتابع “لم يكن لجادا دخل بالأمر.. لقد اتخذت قراري بنفسي”، مؤكدًا أن “كلمة أنا آسف لا تكفي حقا”.

وبعد المشادة، منعت الأكاديمية سميث من حضور حفلات توزيع جوائز الأوسكار أو أي فعالية للأكاديمية مدة عشر سنوات، واعتذر سميث لروك في بيان بعد الاوسكار قائلا إنه “خرج عن الخط المقبول وكان مخطئا”.