أبو عردات: لن نغطي المطلوبين في المخيمات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أكد أمين سر حركة “فتح” في لبنان وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي أبو عردات لـ“الحياة” أنه “لم يعد مناسباً لأي فصيل فلسطيني تغطية أي خارج عن القانون في المخيمات الفلسطينية في لبنان”. وقال: “نحن ليست لدينا سجون ولا محاكم ونريد تحييد المخيمات عن أي تجاذبات ونتعاون مع الدولة اللبنانية”.

ووصف تسليم مطلوبين في المخيمات إلى السلطات الأمنية اللبنانية بأنه “جزء من ورقة التفاهم التي توافقت عليها كل الفصائل والتحالف الفلسطيني”.

وسلمت حركة “فتح” المطلوب نعيم جمال سالم في مخيم الرشيدية إلى الارتباط الفلسطيني الذي سلمه إلى مخابرات الجيش اللبناني في صور، وسالم هو المطلوب السابع الذي تسلمه الحركة من المخيم المذكور في غضون أسابيع.

وقال أبوعردات لـ“الحياة” إن المطلوبين تتفاوت الاتهامات بحقهم، بينهم من هو متهم بقضايا أمنية وبعضهم بقضايا جرمية وبعض أخر بقضايا بسيطة. ومنظمة التحرير قررت تسليم المطلوبين في مخيم الرشيدية وداهمنا منازلهم والبعض هرب واختفى والبعض الآخر أوقفناه وبعض سلم نفسه طوعاً.

وقدر عدد المطلوبين في المخيم المذكور بنحو 20 مطلوباً، لافتاً إلى أن معظمهم تجاوز الـ25 سنة من عمره. وأكد “أننا لا نريد أي مواجهة دموية مع أحد، هناك متهمون بإطلاق النار وآخرون متهمون بالمخدرات وكان لا بد من اتخاذ القرار”.

وأكد أن منظمة التحرير “تساعد من عليه قضايا بسيطة لكن هناك مرتكبين ومجرمين”. وأشار إلى “أن الخطوة نفسها اتخذت قبل 4 أشهر في مخيم البداوي بالتنسيق مع الجيش اللبناني وقبلها في مخيم البص، والخطوة المقبلة أي فرد في أي مخيم يحاول المس بالأمن الاجتماعي والقانون والأمن في المخيمات سيتم تسليمه إلى الدولة اللبنانية بما في ذلك مخيم عين الحلوة. نريد حماية الناس فهؤلاء يشكون من المخالفات ويجب توفير الأمن في المخيمات ولن يكون أي مخيم مأوى للمطلوبين والمجرمين”.

وكان أبو عردات ترأس اجتماعاً لقيادة فصائل المنظمة في مقر السفارة الفلسطينية في بيروت وحضره وفد موفد من رئيس حركة “أمل” الرئيس نبيه بري وضم عضوي المكتب السياسي للحركة محمد الجباوي وبسام كجك وجرى، وفق بيان صادر عن الاجتماع، استعراض “هموم المخيمات لاسيما مخيم عين الحلوة لنقلها إلى الرئيس بري. وشكر أعضاء قيادة المنظمة بري على “دعمه المتواصل للشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة”. وثمنوا الجهود التي بذلها لإزالة البوابات الإلكترونية عن مداخل مخيمي عين الحلوة والميه وميه”.

 

المصدر الحياة

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً