استمع لاذاعتنا

أهالي المتن الأعلى ينضمون الى الثورة

اعتصم عدد من أهالي منطقة المتن الأعلى في الخيمة التي نصبت على طريق بلدتي رويسة البلوط والعبادية، رافعين الاعلام اللبنانية على وقع الأناشيد الوطنية.

وأكد المعتصمون ان “لا تراجع حتى تشكيل حكومة وطنية مصغرة من خارج المنظومة الحالية والإقرار بانتخابات مبكرة نسبية خارج القيد الطائفي ولبنان دائرة واحدة وتعديل السياسات الاقتصادية”.

بعد ذلك توجه الجميع الى ساحة الشهداء في بيروت، للمشاركة في الاعتصام.

وتستمر الثورة لليوم الخامس والعشرين على التوالي، في “أحد الإصرار”، فيما تواصل السلطة الحاكمة في المماطلة والتسويف وعقد الاجتماعات التي لا تغني ولا تُسمن، في ما يبدو كرهان على تعب الثوار وهبوط عزيمتهم.

ويؤكد الثوار أن رهان السلطة فاشل حتماً، وألا شيء يثنيهم عن استكمال الثورة حتى تحقيق مطالبها كافة ورحيل الطبقة الفاسدة ومحاسبة الفاسدين واسترداد الأموال المنهوبة، بدءاً من تشكيل حكومة تكنوقراط مستقلة.