أوساط مقربة من الحريري: باسيل “يتفرد”.. ولا داعي لكل هذه البروباغندا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

علقت أوساط مقربة من الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري على التباين الذي يرز بين رئيس الحكومة ووزير الخارجية جبران باسيل في ملف النزوح السوري .

وكشفت الأوساط المقربة من الحريري لصحيفة “القبس” الكويتية، انه لا داعي لكل هذه البروباغندا التي يعتمدها باسيل ، أكان من خلال بعض القرارات او الزيارات (عرسال) او التصريحات، فالكل في لبنان مجمع على ضرورة عودة السوريين إلى بلادهم، وما من فريق لبناني يسعى الى توطينهم او تثبيتهم في لبنان، ولكن مشكلة باسيل أنه “يتفرد” في اتخاذ القرارات، مثل إيقافه طلبات الإقامة لموظفي المفوضية العليا للاجئين ، في حين أننا بغنى عن مشكلة مع المجتمع الدولي في هذه الأوقات بالذات، حيث يسعى رئيس الحكومة إلى جذب اهتمام العالم وطلب دعمه ماديا ومعنويا لتمكين لبنان من تحمل عبء النزوح.

وتضيف المصادر ان اللبنانيين جميعهم يريدون عودة السوريين ، لكننا نختلف مع فريق سياسي ينتمي إليه الوزير باسيل على الأسلوب والطريقة، ولا يمكننا الموافقة على ادخال مئات آلاف السوريين في بازار الحسابات السياسية اللبنانية الضيقة.

 

المصدر القبس الكوتيتة

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً