الحريري دعا نواب “المستقبل” إلى الحديث بلغة واحدة من دون “شطحات”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أوضح مصدر نيابي شارك في اجتماع كتلة “المستقبل” لـ”اللواء” ان رئيس الحكومة سعد الحريري ركز في حديثه مع النواب على ضرورة “برهنة النأي بالنفس فعلاً لا قولاً”، مؤكداً ان النأي بالنفس لا يكون من خلال الهجوم على الدول العربية أو التدخل في شؤونها، أو إرسال مقاتلين إليها، الا انه لم يعط معلومات عن المشاورات التي أجراها الرئيس عون في قصر بعبدا، غير انه عبر عن ارتياحه للتعاون القائم بينه وبين الرئيس عون، مؤكداً حرصه على هذه العلاقة مع رئيس الجمهورية، داعياً النواب إلى الحديث بلغة واحدة من دون “شطحات” لا في الإعلام ولا امام الناس.

ولاحظ المصدر ان الحريري بقي على تحفظه في الحديث عن “مرحلةوجوده في الرياض”، لأنه يريد ان يحتفظ بها لنفسه، مثلما كان أبلغ مراسل محطة “سي نيوز” الفرنسية أمس الأوّل، كما انه لم يقل امام الكتلة بشكل مباشر ان الأسبوع المقبل قد يكون أسبوع الفرج، طالما انه تجنّب الإشارة إلى نتائج مشاورات بعبدا.

وكشف المصدر ان موضوعي التعديل الحكومي في إطار إعادة التوازن داخل الحكومة، والانتخابات النيابية المبكرة، طرحا في اجتماع الكتلة، الا ان الحريري لم يعط شيئاً ملموساً بالنسبة للتعديل الحكومي، تاركا كل الخيارات مفتوحة، في حين انه لم يتوقف عند الانتخابات المبكرة.

 

المصدر اللواء

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً