استمع لاذاعتنا

الحوت: “حزب الله” أوهم اللبنانيين بقدرته الخارقة

اعتبر النائب عماد الحوت أن “الدور الذي أنشئت من أجله “داعش” قد شارف على الانتهاء وبالتالي تم رفع الغطاء عنها، وهذا يمثل فرصة للجيش اللبناني للقضاء على هذه المجموعة التي شكلت تهديداً أمنياً للبنان واستعادة الأراضي اللبنانية التي استولت عليها”.

وفي حديث الى “إذاعة الفجر”، رأى الحوت أن “السلطة السياسية المتمثلة برئيس الجمهورية والحكومة تتحمل مسؤولية عدم قيام الجيش بمهمة استعادة جرود عرسال رغم جهوزيته لذلك لأنها لم تعطه الضوء الأخضر لذلك، وقبلت أن يقوم حزب الله بذلك بقرار ذاتي منفرد، وهذا يدل على غياب الرؤية الوطنية السيادية الشاملة لدى هذه السلطة وتعاملها مع الملفات بالرضوخ للأمر الواقع”.

وشدد على أن “حزب الله حاول تضخيم معركة جرود عرسال وإيهام اللبنانيين بقدرته على النصر الخارق والسريع، فتكلم عن أكثر من ألف مقاتل ليتضح بعد ذلك أن عدد المقاتلين الحقيقيين كان مئة وعشرين مقاتلا، بحسب بيانات الأمن العام اللبناني، أما في جرود القاع فالمعلومات غير واضحة ولكن الجيش اللبناني يحظى في هذه المواجهة بالتفاف جميع اللبنانيين حوله ودعمهم له لاستعادة هذه الارض والحد من التهديد الأمني”.

وأوضح أن “اجتماع المجلس الأعلى للدفاع اليوم، سيؤكد قدرة الجيش اللبناني على خوض المعركة منفردا دون تنسيق مع النظام السوري الذي ما زال الجزء الاكبر من اللبنانيين يرفض تطبيع العلاقات معه

 

المصدر الفجر