المرعبي: نظام الأسد يرفض إعادة أملاك نازحين

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

بحث وزير الدولة لشؤون النازحين معين المرعبي مع رئيس مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي في السابع من الشهر الحالي ملف النازحين. وقال المرعبي لـ”الشرق الأوسط” إن غراندي “بدا متجاوباً خصوصاً وأننا بدأنا نبحث بتفاصيل عملية العودة مع المفوضية”، لافتاً إلى أن “الجهد ينصب حالياً على تأمين المستلزمات والأوراق القانونية للنازحين الموجودين في لبنان، التي تمكنهم من العودة لاستعادة منازلهم وأراضيهم”. وأضاف المرعبي: “تتواصل المفوضية مع الجهات المعنية في سوريا بشكل مباشر لتأمين هذه المستلزمات، خصوصاً بعدما رفض النظام إعادة بعض الأملاك لنازحين عادوا إلى بلدهم، بحجة أن لا أوراق تؤكد ملكيتهم لها، وهذه الأوراق معظمها سرقت أو أُحرقت خلال المعارك”.

وأشار المرعبي إلى أنه “سيتم في الأسابيع المقبلة تكثيف الاجتماعات مع السفراء الأجانب، كما اجتماعات اللجنة الوزارية المختصة بملف اللاجئين، لوضع اللمسات الأخيرة على الأوراق التي سيحملها لبنان إلى بروكسل، التي ستطالب بتأمين حاجات المجتمع اللبناني المضيف، كما مستلزمات النازحين السوريين، بانتظار العودة، خصوصاً أن الدولة اللبنانية لم تتلق خلال العامين الماضيين إلا 50 في المائة من حاجاتها”.

 

المصدر الشرق الاوسط

بولا اسطيح

شاهد أيضاً