باسيل: التسريبات في الخارجية ليست جديدة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، خلال حفل قسم اليمين لديبلوماسيين جدد، “ان 70% من الناجحين في هذه الدورة هم من النساء”.

وقال: “نعاني من العجز التجاري في لبنان وعلى كل سفير أن يكون الإقتصاد جزءا من همه”، مؤكدا للديبلوماسيين الجدد ان “دوركم السياسي مهم بناء على توجيهات وزارة الخارجية التي تمثل سياسة الدولة وولاؤكم يجب أن يكون للبنان لا لخط سياسي”.

واضاف “منذ استلامي وزارة الخارجية عام 2014 اكتشفت أن هناك تسريبات تحدث داخل الوزارة وأصبح هناك تشكيك بكل السلك الديبلوماسي بعد التسريبات وصولا إلى تخوينه”، مشيرا الى انه وجه كتابا إلى القضاء وسمح بملاحقة أي موظف في الوزارة ورفع الحصانة عن الموظفين بدءا من مدير مكتبه والأمين العام ومدير الشؤون السياسية.

المزيد من الأخبار

وقال: “اجتمعت بالموظفين واعتذرت منهم لأنني مضطر لاتخاذ هذا الإجراء، وتمنيت ألا يكون أحدهم متورطا، وطلبت من رئيس الجهاز أن يتعاطى باحترام كامل مع الموظفين مع إصراري على معرفة الحقيقة”.

وأكد باسيل “ان مشكلتنا ليست مع جريدة أو وسيلة إعلام، بل مشكلتنا هي داخل الوزارة ونحن معنيون بوقف التسريب”. وقال: “كل ما أتمناه ألا يكون أحد أعضاء السلك وراء التسريب، وهمنا الوصول إلى الحقيقة وحرية الصحافة مصانة ومحمية”.

 

المصدر الوكالة الوطنية للاعلام

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً