بري: تركت مقعد بيروت الدرزي شاغرا مراعاة لجنبلاط.. والحريري لن يكون معنا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال رئيس مجلس النواب نبيه بري لصحيفة “الحياة”، إن الهدف من ترك المقعد الدرزي في بيروت خاليا على لائحته الإنتخابية، هو مراعاة لرئيس “اللقاء الديموقراطي” النائب وليد جنبلاط ، مع احتمال عدم ضم مرشحين حلفاء للمقاعد السنية الستة في العاصمة بل لبعضها.

وأوضح بري أمام زواره، كما نقلوا لـ”الحياة”، أن رئيس الحكومة سعد الحريري “فاتحني صادقاً قبل أشهر برغبته في التحالف معي، فرحّبت، وحين أبلغته بتحالفنا مع “حزب الله” قال إنه لن يكون في لائحة واحدة مع الحزب”.

وحدد بري أسماء 16 مرشحاً في 6 دوائر بينهم ثلاثة من الوجوه الجديدة أبرزهم الوزيرة الحالية عناية عز الدين .

أما بالنسبة للحلفاء الجدد على اللوائح، فلم تذكر أسماؤهم وهي بانتظار أسبوع أو أسبوعين، إلى أن تكتمل بقية اللوائح. وهذا ما أكدته لـ”الحياة” مصادر مقربة من هيئة الرئاسة في حركة “أمل”، التي أشارت إلى أن اللجنة الإنتخابية ستعكف ابتداء من اليوم على درس تفاصيل كل ما يحيط بهذه المسألة لجهة تركيب اللوائح.

وكشفت المصادر لـ”الحياة” في هذا الصدد، أن اجتماعاً لهيئة أعضاء اللائحة سيعقد اليوم في منزل المرشح محمد نصرالله بصفته رئيسا للجنة الإنتخابية لحركة “أمل”.

كذلك، اشارت مصادر لصحيفة “الشرق الأوسط“، إلى أن بري فتح باباً لتحالف غير مباشر مع “التيار الوطني الحر”، يندرج ضمن إطار “تحالف المصالح”، حين تجنّب تسمية مرشح مسيحي عنه في دائرة جزين ، خلافاً لما درج عليه في الإنتخابات السابقة، مكتفياً بتسمية 16 مرشحا في لائحته، ينقسمون إلى 13 من الشيعة، ومرشح من كل من الطوائف السنية والكاثوليكية والدرزية، علما بأن هؤلاء الثلاثة هم أعضاء في كتلته.

ورغم التوتر السياسي الذي أحاط بعلاقة بري مع “الوطني الحر” الذي يترأسه وزير الخارجية جبران باسيل ، يعتبر “حزب الله”، حليف الطرفين، صلة وصل غير مباشرة بينهما.

وبدا تجنب بري لتسمية مرشح في دائرة جزين، (وهي أكثر الدوائر التي تثير حساسية بين الطرفين منذ إنتخابات العام 2009)، مسعى لفتح ثغرة لتحالف غير مباشر، يتولى “حزب الله” هندسته، ويندرج ضمن إطار “تبادل المصالح”، كما قالت مصادر مواكبة لـ”الشرق الأوسط“، ويفتح الباب لتسويات انتخابية بين الطرفين في أكثر من دائرة، بينها دائرة “بعبدا” التي تضم 3 مرشحين مسيحيين، وشيعيين اثنين، ومرشحا درزيا، إضافة إلى احتمال “تبادل المصالح” في دائرة جبيل حيث يرشح “حزب الله” مرشحاً شيعياً عن المقعد الشيعي فيها.

 

المصدر الحياة الشرق الاوسط

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً