استمع لاذاعتنا

بعد أحداث النبطية أمس…عضو في البلدية يخرج عن صمته ويستقيل

قدم عضو مجلس البلدية في النبطية عباس وهبي إستقالته إستنكاراً لمحاولة قمع المتظاهرين السلميين في النبطية أمس من قبل شرطة بلدية المنطقة وشبان من حزب الله، والذي أدى الى وقوع حوالي 25 جريحاً،

وقال وهبي: لماذا يتمّ استخدام البلدية واجهة لمواجهة الناس؟ أهالي النبطية يريدون التعبير عن رأيهم والاعتصام ما زال قائماً في المدينة وكل الشعارات التي تُطرح هي ضد الديكتاتورية والطبقة الحاكمة والفاسدة ومن أجل استعادة الأموال المنهوبة.

وكان المتظاهرون قد تعرضوا في النبطية، الى اعتداء بالعصي والضرب من قبل أشخاص أتوا بسيارات رباعية الدفع من جهة البلدية. كما منع الصحافيون من التصوير، فيما أفيد بأن الجيش لم يتدخل لفض الاشتباك.