استمع لاذاعتنا

حوري: خطاب القسم والبيان الوزاري وضعا ضوابط للتنسيق السياسي مع سوريا

أوضح النائب عمار حوري أن التنسيق الامني مع سوريا قائم منذ مدة، فيما وضع خطاب القسم والبيان الوزاري ضوابط للتنسيق السياسي ضمن سياسة النأي بالنفس، لافتاً إلى أن أي خطوة الآن تحدث توترات وتزيد الامور تعقيدا.

وأشار حوري في حديث لصوت لبنان إلى أن إصرار الوزراء على الزيارة وإثارة الامر في الجلسة الحكومية يعد مخالفا للاجماع الوطني وخرقا له ويصيب الاستقرار الداخلي.

وفي ملف السلسلة علق حوري على الحوار الذي دعا اليه الرئيس عون في بعبدا لبحث الملف، فأوضح أنّ أي طوة من هذا القبيل تشكل اضافة ايجابية، في ظل ما نسمعه من حملات شعبوية تدعو الى اقرار السلسلة من دون اي درس مسبق، لافتا الى ان الحذر لدى الرئيس ناتج عن مقاربته للامور بواقعية لكي لا يؤثر الامر على الاستقرار المالي والنقدي للبلد.

 

المصدر  صوت لبنان